بعد تجاوزها مدرج الهبوط

مقتل أقارب لابن لادن في تحطم طائرة سعودية خاصة ببريطانيا بعد تجاوزها مدرج الهبوط

لقطتان تظهران تصاعد الدخان وحطام الطائرة السعودية الخاصة بعد سقوطها في معرض لبيع السيارات قرب مطار بلاكبوش جنوب بريطانية

لندن, الرياض – وكالات: قتل أربعة أشخاص بينهم ثلاثة من أقارب زعيم تنظيم “القاعدة” السابق أسامة بن لادن مساء أول من أمس, في تحطم طائرة سعودية خاصة أثناء إقلاعها من مطار بلاكبوش جنوب المملكة المتحدة.
وذكرت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية أن الطائرة تعود إلى عائلة بن لادن, موضحة أن الأشخاص الأربعة الذين قتلوا في الانفجار, هم والدة سعد بن لادن الأخ غير الشقيق لأسامة بن لادن وشقيقته سناء بن لادن وزوجها زهير هاشم وقائد الطائرة الأردني الكابتن مازن عقيل الدعجة.
أما الشرطة البريطانية فذكرت أن الطيار والركاب الثلاثة قتلوا عندما تحطمت الطائرة وهي من طراز “فينوم-300” عندما كانت تحاول الهبوط في مطار بلاكبوش في هامبشير لكنها تجاوزت المدرج المخصص لها لتسقط فوق معرض لبيع السيارات بالمزاد العلني.
وأوضحت أن الجزء الأمامي من الطائرة اصطدم بسيارة ما أدى إلى انفجارها كلياً, مشيرة إلى أنه لم يصب أحد على الأرض, حيث كانت الطائرة أقلعت من مطار مالبينسا في ميلانو بإيطاليا قبل تحطمها في جنوب المملكة المتحدة.
من جهتها, أعربت السفارة السعودية في لندن عن تعازيها في ضحايا الحادث, مشيرة إلى أن أفراداً من أسرة بن لادن هم بين ضحايا تحطم طائرة سعودية خاصة في بريطانيا, مؤكدة أنها تتابع مع السلطات البريطانية الحادث وتعمل على نقل الجثث لدفنهم في المملكة.
وقدم السفير السعودي الأمير محمد بن نواف بن عبد العزيز في صفحته بموقع “تويتر” للتواصل الاجتماعي تعازيه “لأبناء المرحوم محمد بن لادن وأرحامهم في مطار بلاكبوش في بريطانيا في المصاب الجلل الذي منيت به إثر حادثة تحطم الطائرة المقلة لأفراد الأسرة”.
وفي الرياض, أعلنت الهيئة العامة للطيران المدني في بيان أن الطائرة مسجلة في المملكة وأنها تعمل مع المحققين البريطانيين لتحديد أسباب الحادث.
ونقلت وكالة الأنباء السعودية عن بيان للهيئة جاء فيه أن مكتب تحقيقات الطيران السعودي, تلقى بلاغاً من مكتب تحقيقات حوادث الطيران البريطاني, يفيد بوقوع حادث تحطم طائرة خاصة, مسجلة بالمملكة العربية السعودية.
وأضافت أن المعلومات الأولية تفيد بمقتل ثلاثة مسافرين, وقائد الطائرة, مشيرة إلى أن السعودية عيَّنت المدير العام لمكتب تحقيقات الطيران الكابتن إبراهيم بن سلمان الكشي ممثلاً معتمداً للعمل مع فريق التحقيق التابع لمكتب تحقيقات حوادث الطيران البريطاني, لإجراءات التحقيق من أجل التعرف على الأسباب التي أدت إلى الحادثة.
من جهته, أوضح الكشي أن كامل صلاحية التحقيق في الحادثة هي من مسؤوليات مكتب تحقيقات الطيران البريطاني.
يشار إلى أن محمد بن لادن والد أسامة بن لادن كان قطباً في قطاع الإنشاءات وله عدد من الأبناء يشكلون أسرة بارزة تعمل في مصالح متعددة.