مقتل 7 إرهابيين واستشهاد وإصابة 15 عسكرياً بشمال سيناء السيسي دعا بمؤتمر ميونيخ للتعاون لاقتلاع الإرهاب وأكد أن عدم تسوية القضية الفلسطينية وراء عدم الاستقرار

0 74

القاهرة، ميونيخ، عواصم – وكالات: أعلن الجيش المصري أمس، مقتل سبعة إرهابيين وسقوط 15 عسكريا بين قتيل وجريح في اشتباكات بشمال سيناء خلال هجوم على نقطة أمنية، مضيفا أن قواته تلاحق باقي المهاجمين تحت غطاء جوي.
وقال المتحدث العسكري تامر الرفاعي في بيان: إن “الاشتباكات وقعت عندما هاجمت عناصر إرهابية أحد الارتكازات الامنية بشمال سيناء، مضيفا أن قوة الارتكاز الامني تصدت للمهاجمين وقتلت سبعة منهم. ونتيجة لتبادل إطلاق النيران تم إصابة واستشهاد ضابط و14 درجات (رتب) أخرى وجار استكمال أعمال التمشيط وملاحقة العناصر الارهابية للقضاء عليهم”.
في غضون ذلك، أكد الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي أمس، أن عدم تسوية القضية الفلسطينية يمثل مصدرا لعدم الاستقرار في منطقة الشرق الأوسط، كما أن الإرهاب والاستقطابات والفقر ظواهر تهدد العالم، مشددا على أن انخراط مصر النشط في تسوية أزمات المنطقة جزء أساسي من أمنها القومي.
وقال في كلمته خلال الجلسة الرئيسية لمؤتمر ميونيخ للأمن: إن استمرار بؤر التوتر والصراع على الصعيد الدولي، وتفشي مخاطر الإرهاب والتطرف، وتصاعد مُعدلات الجريمة المنظمة، تشكل ضغوطا على مفهوم الدولة الوطنية، محذرا من أن الإرهاب بات ظاهرة دولية تؤدي إلى زعزعة الاستقرار، ما يستلزم بذل جهود حثيثة وصادقة لاقتلاع جذوره، بما في ذلك تضييق الخناق على الجماعات والتنظيمات التي تمارس الإرهاب، أو الدول التي ترى في غض الطرف عنه، بل وفي حالات فجة تقوم بدعمه، وسيلة لتحقيق أهداف سياسية ومطامع إقليمية.
على صعيد آخر، بحث السيسي مع المستشارة الالمانية انغيلا ميركل عددا من الموضوعات الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك، وفي مقدمتها الأزمة في ليبيا وسورية.
وقال المتحدث الرئاسي المصري بسام راضي: إن ميركل أكدت حرص بلادها على تعزيز علاقاتها بمصر في مختلف المجالات، “وما تمثله مصر من ركيزة أساسية للاستقرار والأمن في الشرق الأوسط وأفريقيا، ولمنطقة المتوسط”، فيما استعرض السيسي رؤية بلاده بشأن سبل تعزيز العمل الأفريقي، ولفت لامكانية قيام ألمانيا بدور فاعل في هذا الإطار، فضلاً عن أهمية تعزيز السلم والأمن في أفريقيا وتسوية النزاعات في إطار “مبادرة إسكات البنادق” بحلول عام 2020.
من جانبه، بحث وزير الخارجية المصري سامح شكري، في استئناف عملية السلام في المنطقة، وذلك خلال لقائه وفد اللجنة اليهودية الأميركية على هامش فعاليات مؤتمر ميونخ للأمن.
وتركز اللقاء على سبل استئناف عملية السلام في الشرق الأوسط والجهود المصرية لتحقيق المصالحة الفلسطينية.
من جهة أخرى، كشف مستشار وكالة الفضاء الروسية في مصر حسين الشافعي، أنه سيتم يوم 21 فبراير الجاري اطلاق القمر الاصطناعي المصري “ايجيبت سات ايه” من قاعدة الاطلاق الفضائي الروسية “بايكونور” بكازاخستان.
قضائيا، حجزت محكمة النقض طعن 169 مدرجا على قوائم الإرهابيين، إلى 16 مارس للنطق بالحكم، بينما أجلت محكمة جنايات القاهرة محاكمة 213 متهما من أخطر عناصر تنظيم “أنصار بيت المقدس الإرهابي”، إلى السبت المقبل، في قضية اتهامهم بارتكاب نحو 54 جريمة إرهابية. وأجلت محكمة جنايات الجيزة إعادة إجراءات محاكمة متهم، صادر ضده حكم غيابي بالإعدام في القضية المعروفة إعلامياً بـ”خلية دمياط الإرهابية”، إلى 16 مارس.

You might also like