مقرب من الجولاني: الظواهري يدير “القاعدة” من إيران

كشف ارتفاع وتيرة الخلافات بين زعيم تنظيم “القاعدة” أيمن الظواهري، وزعيم “هيئة تحرير الشام” أبو محمد الجولاني، على خلفية فك الارتباط بينهما، عن مفاجأة جديدة تتصل بعلاقة تنظيم “القاعدة” وزعيمه الظواهري بإيران.
حيث ذكر تقرير لـ “العربية نت”، أن عبد الرحيم عطون، أحد أصدقاء الجولاني، كشف عبر حسابه الخاص على “التليغرام”، ردا على خطاب الظواهري الأخير، الذي جاء بعنوان “سنقاتلكم حتى لا تكون فتنة”، أن الظواهري يدير تنظيم “القاعدة” من إيران.
وأوضح أن الظواهري أمر بعد إعلان خلافته في إدارة تنظيم “القاعدة”، “جبهة النصرة” في سورية، بإعداد لجنة ثلاثية ملزمة، يترأسها أبو الخير المصري، الذي كان قد خرج من إيران إلى سورية في 2015، إلى جانب قياديين اثنين، متواجدين حتى اليوم في إيران.
وأفاد أن المصري، تبادل مع رفاقه المتواجدين في إيران، سلسلة من المراسلات عبر الإنترنت استمرت 7 أشهر، وانتهت بتحديد صلاحيات اللجنة الثلاثية ومجلس الشورى، إلا أنها قوبلت باعتراض الجولاني، على احتكار القرار من قبل اللجنة الثلاثية المستخلفة من إيران.