مقرب من خامنئي يقر بتفشي الفساد بين رموز النظام

0 73

طهران – وكالات: أقر أحمد خاتمي، عضو هيئة رئاسة مجلس خبراء القيادة الإيرانية، والمقرب من المرشد الإيراني علي خامنئي، بتفشي الفساد في البلاد، قائلا إنه “رغم تفشي الفساد والاختلاس بين المسؤولين يجب حماية النظام ومواصلة دعمه”.
وأكد خاتمي خلال كلمة له في أصفهان أنه “بالرغم من تفشي الاختلاس وظاهرة سوء تحجب النساء وسائر المشاكل، يجب دعم النظام”. وأتى هذا الكلام بالتزامن مع ما كشفته محاكمات العديد من المسؤولين الحكوميين والتجار ورجال الأعمال المقربين من السلطة، والمتورطين بالسرقات المالية الكبرى من البنوك والمؤسسات المالية الإيرانية، تورط مسؤولين كبار في الحرس الثوري والمخابرات والجيش الإيراني ومقربين من وزراء ومديرين. ففي أحد ملفات الفساد التي طالت بنك “سرمايه (رأس المال)، كشف عن ” اختلاس مسؤولين في البنك بالتشارك مع ضباط مخابرات ومسؤولين حكوميين، استثمارات صندوق المعلمين المتقاعدين في إيران، بمبلغ 3.5 مليار دولار بحسب ما أفادت صحيفة “شرق” الإيرانية. كما كشف ملف آخر، تورط نائبين في البرلمان هما فريدون أحمدي ومحمد عزيزي، اعتقلتهما السلطات الإيرانية لفترة وجيزة، بتهمة “تعطيل سوق السيارات” بسبب قضايا فساد ورشاوى واختلاس.

You might also like