أكد أن هذه المناسبات ترسخ المفاهيم وتثري الوعي المعرفي

مقصيد بحث مع السفارة الأميركية مشاركتها التربية الاحتفالات الوطنية أكد أن هذه المناسبات ترسخ المفاهيم وتثري الوعي المعرفي

وكيل الأنشطة بوزارة التربية فيصل مقصيد ومستشارة الشؤون السياسية بالسفارة الاميركية

روجرز: تقديم تجارب إنسانية وقصص واقعية تعكس متانة العلاقات بين البلدين

عقد وكيل وزارة التربية المساعد للتنمية التربوية والأنشطة فيصل المقصيد صباح امس اجتماعاً مع نائب مستشار الشؤون السياسية بسفارة الولايات المتحدة الاميركية لدى الكويت إلين روجرز بحضور مدير إدارة العلاقات العامة والإعلام التربوي ضيدان العجمي ومدير إدارة الأنشطة المدرسية منى الفريح والاختصاصي بالشؤون السياسية إيمان جمعة حيث ناقشوا حول مشاركة السفارة الاميركية في احتفالات البلاد السنوية بعيد التحرير, وتناول الاجتماع طبيعة وآلية المشاركة بالإضافة إلى مشاركة جهات أخرى محلية ودولية عديدة.
وأكد الوكيل المساعد للتنمية التربوية والأنشطة على أهمية المشاركة والمساهمة في ترسيخ المفاهيم الوطنية من خلال إثراء المعلومات والوعي المعرفي بالمناسبات والأعياد الوطنية وأهميته في تاريخ الوطن وذاكرة الأجيال وذلك يتم من خلال التعريف بالمناسبات والأحداث التاريخية والوطنية وغرسها في نفوس الأبناء , مشيراً إلى أن ذلك يتم من خلال الاحتفال بهذه المناسبات والمشاركة فيها وتنظيم مختلف الأنشطة والفعاليات التي تسهم في زيادة وعي الطلاب.
وحرص المقصيد على شرح دور وزارة التربية متمثلاً في قطاع التنمية التربوية والأنشطة بالإضافة إلى إدارات المناطق التعليمية وإدارات أخرى في الوزارة في تنظيم الاستعدادات المقترحة للاحتفال بأعيادها الوطنية المتمثلة بالعيد الوطني وعيد التحرير بالإضافة إلى مناسبة مرور عشر سنوات على تولي سمو الأمير الشيخ صباح الأحمد مقاليد الحكم ومرور سنة على تسمية سموه قائداً للإنسانية خلال العام الدراسي المقبل وطبيعتها مرحباً بجميع الاقتراحات التي يتم تقديمها خلال الفترة المقبلة.
من جهتها ذكرت نائب مستشار الشؤون السياسية بسفارة الولايات المتحدة الاميركية إلين روجرز أن سفارة الولايات المتحدة الاميركية تأمل في المشاركة في الاحتفال بأعياد الكويت الوطنية إيماناً بعمق العلاقات الكويتية الاميركية وتوثيق أواصرها الراسخة, لافتةً إلى أهمية المشاركة في الاحتفال بهذه المناسبات الوطنية التي تعكس متانة هذه العلاقات الوطيدة التي تجمع البلدين .
وأوضحت روجرز أن المشاركة في الاحتفال تتمثل في تنظيم زيارات ميدانية للمدارس لتقديم تجارب إنسانية وعدد من القصص الواقعية التي جرت وقائعها خلال العدوان العراقي وحرب تحرير الكويت, إلى جانب تقديم العروض الفنية والموسيقية , فضلاً عن المساهمة في تنظيم مسابقات للطلاب لاسيما مسابقات لتصوير وتوثيق روايات أولياء أمور الطلاب من الآباء والأجداد الذين عايشوا فترة الغزو العراقي, بالإضافة إلى مسابقات أخرى متنوعة للطلاب, ومشيرة إلى رصد جوائز قيمة للفوز لهذه المسابقات التي تقدم معلومات وتجارب تضاف إلى الرصيد المعرفي للطلاب.
واتفق المجتمعون على عقد اجتماعات مقبلة للاتفاق حول آلية وطبيعة المشاركات في الاحتفال بالمناسبات الوطنية للكويت خلال العام الدراسي المقبل, إلى جانب تقديم عدد من المقترحات بهذا الشأن.