ملجأ الايتام تحول وكراً لاغتصاب المراهقات

0

نيودلهي- د ب أ: ذكر مسؤول بارز، امس، أن عدد الفتيات، اللاتي تعرضن لاعتداءات جنسية في ملجأ، تموله الدولة للاطفال في منطقة مظفر بور، شرقي الهند، ارتفع إلى 34، طبقا لاحدث تقرير طبي ، تلقته الشرطة.
وقال كبير مسؤولي الشرطة هاربريت كاور:” أن جميع الفتيات، اللاتي تتراوح أعمارهن بين سبع و18 عاما، واللاتي كن يعشن في الملجأ في ولاية بيهار، هن حاليا في منشآت أخرى، وتم اعتقال عشرة أشخاص، من بينهم الشخص الذي يرأس المؤسسة غير الربحية التي تدير المأوى”.أضاف:” أن تقريرا طبيا مبكرا أشار إلى أن 29 من 44 فتاة، اللاتي كن يعشن في الملجأ تعرضن لإعتداءات جنسية، والتقرير الاخير من الفريق الطبي رفع العدد إلى 34″.
وانكشف الحادث عندما قدم معهد “تاتا” للعلوم الاجتماعية، ومقره مومباي، الذي أجرى دراسة استقصائية لمؤسسات من هذا القبيل، تقريرا يفيد بأن الفتيات في الملجأ شكين من تعرضهن لاعتداءات جنسية بشكل متكرر.
وتحدثت وسائل إعلام محلية أولا عن القضية يوم الاثنين الماضي، عندما قامت الشرطة بالحفر في أرض الملجأ، بعد أن زعمت إحدى الفتيات أن صديقتها مدفونة في المبنى.
وقال رئيسة لجنة المرأة في ولاية بيهار ديلماني ميشرا:” أن الفتيات في الملجأ، كان يتم تخديرهن، قبل أن يتم الاعتداء جنسيا عليهن وتجويعهن وضربهن، إذا احتججن”.
وزار فريق من اللجنة 31 من الفتيات، اللاتي كن يحتجزن في مدرسة سكنية تبشيرية مسيحية في بلدة موكاماه يوم الخميس الماضي.
أضافت:” ذكر العديد منهن أنه إذا قاومن، كن يحرمن من الطعام والملابس، ويتعرضن للضرب والحرق بأعقاب سجائر(…) إنهن تعانين من صدمات واضطرابات شديدة، وهناك خبراء يقدمون المشورة لهن “.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.

اثنان × ثلاثة =