منظمات حقوقية تندد بمنع السنّة من صلاة العيد في طهران

0 8

نددت منظمات حقوقية بمنع السلطات الإيرانية لأهل السنة في العاصمة طهران من إقامة صلاة عيد الأضحى بعدة أماكن يتخذونها كمصلى، في ظل عدم السماح لهم ببناء مسجد هناك.
وذكرت وكالة “هرانا” التابعة لمجموعة ناشطي حقوق الإنسان في إيران، أن قوى الأمن الداخلي منعت الناس من دخول قاعات الصلاة دون إنذار مسبق، وادعت أن أمر المنع صدر من قبل اللجنة الأمنية بمحافظة طهران.
ونقلت الوكالة عن موقع “سني أونلاين”، أن قوات الأمن حضرت عند مداخل قاعات الصلاة في طهران، في مناطق “رسالت، ويافت أباد، وبوناك، والخليج وبعض قاعات الصلاة الأخرى، وقامت بتفريق المصلين، ومنعت إقامة صلاة عيد الأضحى”.
وقال مواطن إيراني، إن قوات الأمن في طهران استدعت القائمين على صالات الصلاة من أهل السنة في طهران وأبلغتهم بأنه لا يُسمح لهم بإقامة صلاة عيد الأضحى.
من جانبه، ذكر مصدر مطلع أنه تم عقد اجتماع استثنائي بين مستشار مساعد الرئيس الإيراني لشؤون الأقليات العرقية والدينية ذوالفقار طلب، والنائب عن أهل السنة في مجلس الشورى الإيراني عليم يار محمدي، وهيئة أمناء قاعات الصلاة لأهل السنة لبحث الموضوع.
وبحسب التقرير فقد تم السماح بإقامة صلاة عيد الأضحى في عدد محدود جدا من القاعات الصغيرة، لكن القاعات التي تتخذ كمصلى مُنع فيها إقامة صلوات العيد بأمر من اللجنة الأمنية في طهران التي لم توافق على طلب مستشار مساعد الرئيس الإيراني.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.