مهرجان “البحرين تتسوق”… حزمة فعاليات حافلة بالمرح والترفيه العائلي حتى 2 فبراير المقبل

0 45

انطلقت مع بداية العام الجديد النسخة الخامسة من مهرجان البحرين للتسوق “البحرين تتسوق”، الفعالية الترفيهية العائلية الأضخم على مستوى المملكة، والتي تستمر على مدار ثلاثين يوما خلال الفترة ما بين 1 يناير وحتى 2 فبراير 2019. وفي سبيل منح زوار المملكة تجربة تسوق فريدة حافلة بالجوائز والمرح، بدأت المجمعات التجارية المشاركة استضافتها لباقة متنوعة من الفعاليات الشيقة التي تناسب جميع أفراد العائلة، مما يساهم في نشر أجواء الفرح بين الصغار والكبار طوال فترة المهرجان.
وسيشهد يوم 17 يناير انطلاق الفعالية الرئيسية لمهرجان “البحرين تتسوق” وهي “مدينة المهرجان” التي ستقام هذا العام في حلبة البحرين الدولية بالصخير، بصفتها شريك مدينة المهرجان. وستمتاز هذه الفعالية بأجوائها الاحتفالية مع مجموعة متنوعة من الفعاليات والأنشطة الترفيهية العائلية الملائمة لجميع الأعمار، بالإضافة إلى ألعاب الكرنفال والجوائز، والسوق الخارجي، والعروض الحية الممتعة والسينما الخارجية، إلى جانب العروض الموسيقية الشيقة.
وتقام هذه النسخة من المهرجان بالتعاون مع شركاء المهرجان الستراتيجيين: تمكين،
و VIVA البحرين إلى جانب الناقلة الوطنية طيران الخليج، ومجموعة شركات بن هندي، بالإضافة إلى الشركاء البلاتينيين وهم بن هندي إنفورماتكس ومجموعة اللولو. كما تشهد نسخة هذا العام مشاركة كل من جرافيتي وعذاري وغاز أوال وفندق شاطئ حوار وشركة كيتشن فور لايف، وذا آيس كريم شوب ومجموعة رحيم القابضة، في تقديم جوائز المهرجان التي تتضمن 11 سيارة تقدمها مجموعة شركات بن هندي وكيا موتورز بالإضافة إلى 73 ألف جائزة ومنها، 5.000 تذكرة سفر مخفضة من طيران الخليج، وأجهزة إلكترونية من مجموعة شركات بن هندي بالإضافة إلى آلاف الجوائز الفورية من VIVA البحرين وشركاء الجوائز.
وسيتمكن المتسوقون من الدخول في نظام ولاء المتسوقين الخاص بالمهرجان، عند استبدال الأرصدة بقيمة 10 دنانير بحرينية أو أكثر، حيث يمكن للمتسوقين استبدال أرصدتهم وجمع النقاط عبر التوجه الى أيّ من أكشاك مهرجان “البحرين تتسوق” المتواجدة في جميع المجمعات التجارية والفنادق المشاركة الى جانب مدينة المهرجان، أو عبر التطبيق الإلكتروني الخاص بالمهرجان. كذلك سيحصل المتسوقون على فرص الربح بجوائز فورية عند إنفاقهم مبلغ 50 دينارا بحرينيا أو أكثر.
ويعد مهرجان “البحرين تتسوق” احد أبرز المبادرات الساعية إلى تنشيط الاقتصاد الوطني عبر تحفيز قطاعي السياحة والتجزئة. حيث تمت خلال النسخة الماضية من المهرجان أكثر من 145 ألف عملية شراء بقيمة 19 مليون دينار بحريني، وتجاوز عدد المسجلين في نظام ولاء المتسوقين الإلكتروني 137.150 متسوق من داخل البحرين وخارجها. كما أن المهرجان خلق أكثر من 300 فرصة عمل للشباب البحريني وتم توزيع أكثر من 80 ألف جائزة على مدار فترة المهرجان

You might also like