“موديز”: ارتفاع النفط لن يُغيّر تصنيفات دول الخليج

الرياض – الأناضول: قالت وكالة موديز لخدمات المستثمرين، امس، إنه لن يكون لارتفاع أسعار النفط منذ منتصف 2017 تأثير كبير على التصنيفات الائتمانية السيادية في دول مجلس التعاون الخليجي.
وأضافت الوكالة في تقرير حديث، أن الجدارة الائتمانية لدول الخليج ستظل مدفوعة بالاستجابات الحكومية للتحديات الاقتصادية والمالية والخارجية، بدلاً من الارتفاع الأخير في أسعار النفط.
ويتداول النفط حاليا فوق 71 دولاراً للبرميل، مقارنة بمتوسط سعره في العام الماضي عند 54.3 دولار ونحو 43.5 دولار في 2016.
وتتوقع “موديز” أن تظل أسعار النفط متقلبة، وتتراوح بين 45 و65 دولاراً للبرميل، وتتوقع الوكالة متوسط أسعار 60 دولاراً للبرميل في 2018 و2019 قبل أن تنخفض إلى 55 دولاراً للبرميل بعد ذلك.
ولفتت الوكالة، إلى إن الارتفاع الأخير في أسعار النفط سيؤدي إلى خفض قصير الأجل للضغوط على أرصدة حكومات دول الخليج، عن طريق خفض العجز المالي وإبطاء تراكم الديون الحكومية.