“موديز” تثبت تصنيف الكويت عند Aa2 مع نظرة مستقرة فائض 2018/2019 سيبلغ 7 % من إجمالي الناتج المحلي

0 11

توقعت أن تترواح معدلات النمو غير النفطي من 3.5 % إلى 4 % بين عامي 2018 و2021

ثبّتت وكالة موديز لخدمات المستثمرين، تصنيف الكويت الائتماني عند مستوى Aa2 ومنحتها نظرة مُستقرة، وقالت الوكالة في احدث تقاريرها ان التصنيف يعكس احتياطات النفط والغازالكبيرة، وفائض المالية العامة وميزان المدفوعات التاريخي ومستويات الدين الحكومية المنخفضة نسبياً. وأوضحت “موديز” أن التحدي الرئيسي للائتمان في الكويت هو اعتمادها الكبير على النفط والتقلبات الناتجة عن اقتصادها وصادراتها وتمويلها الحكومي، موضحة بأن الكويت كانت أبطأ من نظيراتها بالمنطقة في تطوير قطاعاتها غير النفطية والقطاع الخاص. وقال محلل “موديز” المشارك في إعداد التقرير ثاديوس بيست: “ستدعم ملامح الائتمان في الكويت من خلال تنويع مستمر للإيرادات الحكومية والنشاط الاقتصادي بعيداً عن قطاع النفط”، موضحاً أن التحسينات المستدامة للإطار المؤسسي، لاسيما معايير الشفافية والإبلاغ الحكومية، ستكون إيجابية أيضاً. تُشير تقديرات “موديز” إلى أن الميزانية سوف تُحقق فائض يبلغ حوالي 7% من إجمالي الناتج المحلي في العام المالي 2019/2018 مدفوعاً إلى حد كبير بارتفاع أسعار النفط. وأوضح أن أهمية قطاع النفط والغاز تؤدي إلى تقلبات كبيرة في الاقتصاد الكويتي في أوقات تقلب أسعار النفط العالمية. وتوقع التقرير أن يدعم الاستثمار العام والخاص معدلات النمو غير النفطي من 3.5% إلى 4% بين عامي 2018 و2021. وعلى الرغم من ارتفاع مستويات الدين الحكومي، وتوقعت “موديز” أن تظل إيرادات الحكومة الكويتية معتمدة بشكل كبير على عائدات النفط والغاز في المستقبل القريب، وسوف تحتفظ الكويت بموازنة حكومية قوية بشكل استثنائي وموقع إجمالي للأصول الصافية.

عوامل القوة

● احتياطات النفط والغاز الكبيرة.
● فائض المالية العامة. وميزان المدفوعات التاريخي.
● مستويات الدين الحكومية المنخفضة.

تحديات مستقبلية

● الاعتماد على الايرادات النفطية.
● تقلبات أسعار النفط .
● بطء تطوير القطاعات غير النفطية والقطاع الخاص.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.