موسكو تطالب بضمانات أمنية لبيونغ يانغ مقابل نزع “النووي” افتتاح مكتب جديد للارتباط بين الكوريتين غداً

0 2

عواصم – وكالات: طالب الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أمس، بـ”ضمانات” أمنية دولية لكوريا الشمالية مقابل نزع الأسلحة النووية، الذي تعهدت به خلال قمة يونيو الماضي، التي عقدت بين الرئيس الأميركي دونالد ترامب والزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ اون. وقال بوتين خلال منتدى اقتصادي في فلاديفوستوك في أقصى الشرق الروسي، إن “كوريا الشمالية تلقت وعوداً بضمانات أمنية مقابل أعمالها الهادفة لنزع الأسلحة النووية”.
وأضاف “لكن لا يبدو لي أمراً بناء أن تتم مطالبة كوريا الشمالية بالقيام بكل شيء ولا يتم تقديم لها شيء في المقابل”، مقترحاً تقديم “ضمانات دولية”، خصوصاً من القوى النووية.
وأوضح “اتخذت كوريا الشمالية إجراءات بصدد نزع السلاح النووي … لكن يبدو أنها تنتظر إشارات في المقابل”، مضيفاً إنه “إذا كانت كوريا الشمالية راضية عن الضمانات الأميركية فنحن نرحب بذلك، لكن يبدو لي من المناسب تقديم ضمانات دولية”.
من جهته، قال رئيس الوزراء الكوري الجنوبي لي ناك يون “أياً تكن الصعوبات التي تنتظرنا على هذا الطريق فالجنوب والشمال لن يعودا إلى الماضي”.
بدوره، أكد رئيس الوزراء الياباني شينزو آبي أمس، عزمه لقاء كيم جونغ أون، رغم عدم وجود اتفاق بشأن هذه القمة حتى الآن.
وقال “علي أن أبدد انعدام الثقة المتبادل، وأن أخطو خطوة إلى الأمام وأتحدث في النهاية مباشرة مع (زعيم كوريا الشمالية) كيم جونغ أون .. لا توجد أي قرارات في الوقت الراهن بشأن قمة يابانية – كورية شمالية” . من ناحية ثانية، تفتتح الكوريتان غداً الجمعة، مكتباً جديداً للارتباط في المنطقة الصناعية المشتركة السابقة من أجل تعزيز العلاقات والتبادلات.
وذكرت وزارة التوحيد الكورية الجنوبية في بيان، أمس، أن المكتب يقع في منطقة كايسونغ الصناعية المشتركة السابقة.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.