ميثم بدر: قضايا الشباب والصحة والإسكان في مقدمة برنامجي الانتخابي يفضل أن يكون نائباً ويتمنى تحسين لغة الحوار في المجلس

0 8

تنعكس القضايا السياسية على كل امور الحياة، حتى باتت خبزا يوميا للجميع، لذا يتطلع الانسان وسط همومه لمن يخفف معاناته، ويحل بعض مشكلاته الحياتية، وهو دور نواب الامة “صوت الشعب”.
“السياسة” تمنح نجوم الفن مساحة يكشفون من خلالها عن توجهاتهم السياسية والبرلمانية، “لو” قرروا الترشح للانتخابات البرلمانية، وملامح البرنامج الانتخابي، الذي يتبناه كل منهم، واولوياته في القوانين وماذا يغير منها على وجه السرعة، ومشاريع القوانين التي يسعى الى اقرارها… مع من يتحالف وأي التيارات يراها اقرب اليه وتناسب توجهاته، ثم رأيه في المجلس الحالي، واخيرا كيف يخدم الناخبين، وماذا يقدم للفن والفنانين من خلال وجوده تحت قبة البرلمان.

كتب – فالح العنزي:

يضع رئيس مجلس ادارة فرقة مسرح الخليج المخرج والفنان ميثم بدر قضايا الشباب في مقدمة اولوياته كنائب، كونه ينتمي الى هذه الفئة وقريب منها، لكنه في المقابل لن يرفض التوزير الحكومي، كونه يساعد في اقرار قوانين تختصر على الشباب الكثير من الوقت والجهد، ميثم وضع في برنامجه الانتخابي مجموعة من القضايا، التي تلامس المواطن وهمومه وجعلها محط مناقشة تحت قبة عبدالله السالم.

ما علاقتك مع الشؤون السياسية بما أنها تتدخل في كل امور حياتنا؟
لست سياسيا لكن أحيانا الظروف المحيطة سواء العامة أو مجال العمل تدفعنا للتعاطي معها.
كيف ترى تعاطي الناس في السياسة خصوصا في التواصل الاجتماعي؟
في السنوات الأخيرة، وبعد أن اصبحت «السوشيال ميديا» تتحكم بشكل كبير في الناس تجد حتى الصغير يتعاطى بالسياسة وللاسف اختلط الحابل بالنابل.
هل تحرص كفنان على الاطلاع على المستجدات سياسية ونيابية؟
بالتأكيد خصوصا أنني كمواطن يهمني ما يقر من تشريعات أو قضايا شغلت الرأي العام، لكن اليوم مع «السوشيال ميديا» أصبح كل شيء متاحا وخلال ثوان معدودة يكون في متناولك كل جديد.
ما دام ذكرنا المجلس… ما رأيك بمجلس الأمة الحالي؟
بصراحة يوجد تحرك نيابي ملموس قي مختلف القضايا، ونتابع الاستجوابات باستمرار وهناك دور رقابي واضح
هل تعتقد أن النواب يؤدون دورهم على أكمل وجه؟
هناك من ننتظر منهم فاعلية أكثر.
لو فكرت في ترشيح نفسك للبرلمان ما أبرز ملامح برنامجك الانتخابي؟
اضع قضايا الشباب في مقدمة أولوياتي.
لو نجحت وأصبحت نائباً ما أول قضية تطرحها في البرلمان؟
التقدم بمقترحات من شأنها الارتقاء بالشاب والشابة الكويتيين في مختلف المجالات وان يكونا فعلا عماد المستقبل الى جانب النظر في عين الاعتبار إلى قضايا عديدة منها الإسكان والصحة والتخطيط والبترول وغيرها.
ما المقترح بقانون الذي تحرص على التعجيل بتقديمه؟
إقرار قانون يخدم الشاب الكويتي بمجرد تخرجه في الجامعة.
هل تفضل أن تصبح قطبا حكوميا او تظل نائباً عن الشعب؟
اعتقد ان الوزارة افضل، ففيها بالتأكيد أكون صاحب قرار ولا انتظر أي دورة مستندية وتعطيلات وبالتالي بما أني اعرف مصلحة العمل سوف اقوم بتعجيل التنفيذ.
هل ستتبع تيارا معينا ام تعمل مستقلا ؟
كنت وما زلت اعتبر نفسي شخصية مستقلة من وإلى الجميع.
لو الحكومة طلبت منك تأييدها مقابل تمرير معاملاتك هل توافق؟
اذا طلبت الحكومة ذلك فهي تواجه مساءلة، نيابية لأنه لا يجوز مجاراتها خصوصا ان الأدوات الدستورية في يد النائب.
بالنسبة لناخبيك هل تتوسط لهم وتصبح “نائب خدمات”؟
أن أكون نائب «خدمات» فهذا ليس عيبا، خصوصا اذا كانت هذه الخدمة مستحقة ومشروعة للناخب، لكن تم تعطيلها، أو أنه كان ضحية واسطة أو خلافات شخصية، ما يهم هو ان يأخذ كل ذي حق حقه.
هل تؤيد الاستجوابات؟ وما القضايا التي تلجأ بشأنها للاستجواب؟
بالتأكيد أؤيدها خصوصا في القضايا التي تهم المواطن في المقام الأول ومصلحة الوطن واعتقد ان قضايا التعليم والصحة والاسكان والتوظيف تأتي في مقدمة سلم الأولويات.
ما مقترحاتك لرفع مستوى معيشة المواطن وتخفيف معاناته؟
اتاحة المزيد من الفرص وافساح المجال للعمل في السوق الإقتصادية والاستثمار وتحريك المشاريع الصغيرة وليس عيبا ان يكون الشاب موظفا حكوميا ولديه مشروعه الخاص.
ما الذي تعمل على تغييره في نهج البرلمان بشكل عاجل؟
ضرورة الابتعاد عن الانحدار في لغة الحوار تحت قبة «عبدالله السالم»، لأن ذلك ينعكس سلبا على الروح الديمقراطية، وله انعكاس سلبي على الجميع.
كيف تخدم الحركة الفنية من خلال وجودك في البرلمان؟
اعتقد بأن الحركة الفنية خارج اهتمام النواب، ولم نسمع طوال المجالس المتعاقبة بأنه تم مناقشة الحركة الفنية، أو قضايا الفن والفنانين، بل يوجد تجاهل كبير وواضح، لذا لو كنت نائبا سأعمل على تشريع قوانين مهمة وجديدة منها ان يكون للفنان مكانته وتقديره وايضا ان يفسح المجال امام اقرار قانون النقابة حتى تكون لها اليد الطولى مثل كافة النقابات في الدول، التي سبقتنا بحيث يكون للفنان «ظهر» يدافع عنه ويعمل على استرداد حقوقه وايضا محاسبته في حال ارتكب خطأ.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.