ميس حمدان: تعرَّضت للتحرش… ومهنتي علَّمتني الديبلوماسية المنتجون وراء ابتعادها عن الكوميديا لأنهم يرونها جميلة

0 85

أحب الرقص بأنواعه وأتقن التقليد وأتمنى تقديم الفوازير

القاهرة – محمد أبو العزم:

تهوى الرقص بكل ألوانه وتتقن فن التقليد، بجانب عملها كمغنية وممثلة، ومقدمة برامج، مما يؤهلها لأن تكون فنانة شاملة، تنتظر حتى الآن العمل المناسب، الذي تسخر فيه طاقتها الفنية، ويحقق حلمها الذي تسعى لتحقيقه رغم ما وصلت إليه من شهرة كبيرة. عن حقيقة خلافها مع هاني سلامة وأسباب ابتعادها عن التقليد، أعمالها الجديدة، التقت “السياسة”، الممثلة ميس حمدان، في هذا الحوار.

ما سبب غيابك الفترة الماضية؟
لم أجد العمل المناسب الذي يغريني بالتواجد، فضلت أن أحافظ على النجاح الذي حققته خلال السنوات الماضية في الدراما المصرية والأردنية.
ماذا عن مسلسل “نوف”؟
من أهم الأعمال التي قدمتها في الدراما الأردنية، يعتبر البطولة الثانية لي بالأردن، أحدث نقلة في مسيرتي الفنية، حقق وقت عرضه ردود فعل جيدة، أحرص على المشاركة في أعمال أردنية مثلما شاركت السنوات الماضية في أعمال مصرية.
ما حقيقة الخلاف بينك وبين هاني سلامة بعد مسلسل “طاقة نور”؟
لم يحدث أي خلاف بيننا، وما يتردد مجرد أكاذيب، هاني إنسان محترم جدا، ممثل رائع، دمه خفيف، جميل، هادئ “زي النسمة”، صبور جدا، ليس من الممثلين الذين يشكون بسبب طول فترة التصوير.
هل قررت الابتعاد عن تقليد المشاهير؟
نعم، قررت عدم تقليد أحد مرة أخرى، اعتبر التقليد نعمة من الله لكني قررت استبعادها من قاموس الفني، حتى لا أحصر نفسي في هذا المجال، رغم أنني لم أستخدم هذه الموهبة بشكل جيد إلا في تقديمي لعدد من البرامج.
لماذا تأخرت في هذا القرار؟
لأنني أريد أن أكون نفسي، لا أريد أن يقول أحد في الشخصيات التي أقدمها إنني أقلد فلان أو غيره، أريد أن أكون ممثلة شاملة، خصوصا أن لدي مخزون من الشخصيات أريد تأديتها في أعمال فنية، لذلك أتمنى أن تخدمني موهبة التقليد في عمل سينمائي أو درامي.
أين أنت من خشبة المسرح؟
المسرح يحتاج إلى التزام وتفرغ، إذا تلقيت عرضا مسرحيا مناسبا سأوافق على الفور.
ألم تفكري في عمل فني يجمعك مع شقيقتيك مي ودانا؟
الفكرة مطروحة، ننتظر العمل الجيد الذي نظهر فيه معا، مثلما اشتركنا في تقديم أحد البرامج.
ما العمل الذي تعتبرينه بداية انطلاقتك في مصر؟
فيلم “عمر وسلمى” مع تامر حسني.
ما سبب غيابك عن السينما؟
لم أجد العمل المناسب، كما أن السينما تعرضت لفترة ركود، لكنها بدأت تتعافي في الفترة الأخيرة بأعمال مميزة.
ألم تفكري في تقديم أعمال كوميدية؟
رغم نجاحي في أداء شخصيات كوميدية في البرامج التي قدمتها، مثل برنامج “شكلك مش غريب” و”شوك توك”، إلا ان المنتجين ما زالوا يحصروني في قالب معين.
هل المنتجون سبب عدم تقديمك الكوميديا؟
نعم، لأنهم يتعاملون على أنني ممثلة جميلة.
لماذا تحرصين على نشر فيديوهاتك على “السوشيال ميديا” وأنت ترقصين؟
أحب الرقص بمختلف أنواعه، خصوصا “السالسا”، في أوقات فراغي أرقص في المنزل، أجد أنها ميزة أتحلى بها كممثلة، أن أجيد الفن بمختلف أنواعه.
كيف تتعاملين مع الانتقادات التي تتعرضين لها بسبب ذلك؟
لا يوجد شخص يستطيع ارضاء جميع الناس، لا أنكر إنني حينما أقرأ تعليقا غير لائق كنت في بدايتي أشعر بالضيق، حاليا لا أقرأ أية تعليقات، ما أنشره على مواقع التواصل الاجتماعي من وقت لآخر يعبر عني كممثلة، لأنني أحب الرقص والتمثيل، كما أمارس هوايتي الرياضية المفضلة بالتمرينات الصعبة.
ألم تفكري في تقديم الفوازير؟
منذ سنوات طويلة أحلم بتقديمها، سعيت كثيرا لخوضها، لكن حتى الآن لم أجد الفرصة المناسبة، انتظر أن تأتي في الوقت المناسب.
ما سبب شغفك لتقديمها؟
لأنني أحب تقديم أكثر من شخصية في العمل الواحد إلى جانب الرقص، أريد إبراز موهبتي الفنية بشكل أكبر، إخراج الطاقة التمثيلية داخلي، في الفوازير سوف أسخر كل مواهبي، مما يميزني عن الممثلين الآخرين.
لماذا يخشى المنتجون تقديم الفوازير؟
لأنهم يخافونها، بعد نيللي وشريهان، لن يستطيع أحد آخر تقديمها، لكنني أرى أنه يجب تقديمها بطريقة مختلفة.
ماذا تفعلين في أوقات فراغك؟
أطور نفسي في الرقص والتمثيل، لأكون على استعداد دائم لتقديم أية شخصية تعرض علي.
أيها تفضلين.. الغناء أم تقديم البرامج؟
لا أفضل مهنة عن الأخرى، لأن لكل منها مذاقه الخاص، لكنني أركز حاليا في التمثيل.
من الممثلين الذين ترغبين في التعاون معهم؟
جميع الممثلين المصريين والعرب، لا يوجد ممثل بعينه.
هل لديك مثل أعلى فنيا؟
فاتن حمامة لأني أحبها جدا.
ما معايير اختيارك الشخصيات التي تجسدينها؟
أهمها أن أقتنع بالشخصية وأشعر بها، السيناريو الجيد، فريق العمل، المخرج الذي سيظهرني بشكل مختلف عن الأعمال التي سبق وقدمتها، كذلك الشركة المنتجة حتى أضمن توفر كل عناصر النجاح للمسلسل أو الفيلم.
هل لديك أصدقاء مقربين في الوسط الفني؟
كلهم زملائي، علاقتي جيدة بهم جميعا، لكن كمقربين لا يوجد، خصوصا إن لدي أشقاء يملؤن حياتي، دائما نساند بعضنا فى كل المواقف والأعمال الفنية باستمرار.
هل ما زلت عصبية؟
صراحتي تجعل البعض يغضب مني لكن مهنتي علمتني أن أكون ديبلوماسية، بدأت أخيرا في التغلب على عصبيتي.
ما حقيقة تعرضك للتحرش في الصغر؟
نعم تعرضت للتحرش في مرحلة الطفولة، من قبل عدد من الأشخاص.
ما نصيحتك للأمهات للمحافظة على بناتهن؟
يجب أن يعلموهن بألا يلمسهن أحد، أعلم “لي لي” ابنة شقيقتي مي سليم، كيف تدافع عن نفسها إذا حاول أحدهم التحرش بها أو حاول لمسها.
ما رأيك في أداء شقيقتك مي سليم؟
مبهرة جدا، تألقت خلال الفترة الماضية، حققت نجاحا كبيرا، يعرض لها حاليا مسلسل “حواديت الشانزليزيه” سعيدة جدا لنجاحها، كذلك مثلت شقيقتي دانا في نفس المسلسل، وعرض لها فيلم بعنوان “لما بنتولد” في مهرجان الجونة السينمائي، نفرح لبعض، نتمنى تقديم الأفضل.
لماذا لم تحضر مي العرض الخاص لفيلم شقيقتكما دانا؟
لأنها كانت مرتبطة بتصوير مسلسلها، حضرت أنا بدلاً منها.

You might also like