ميليشيات المتمردين تعيش أيامها الأخيرة إثر تهاوي مواقعها وتزايد ضحاياها

0

لقي عشرات من عناصر ميليشيات الحوثي مصرعهم وأصيب آخرون، إثر عملية عسكرية نوعية نفذتها وحدة قتالية خاصة في قوات الجيش الوطني في جبهة باقم شمالي محافظة صعدة.
وأكد قائد اللواء الخامس حرس حدود صالح قروش، أن وحدة قتالية خاصة من اللواء نجحت في تنفيذ عملية عسكرية نوعية وخاطفة على مواقع الميليشيات في منطقة أبواب الحديد في مديرية باقم، أسفرت عن مقتل وجرح العشرات من المتمردين.وأوضح أن مقاتلي اللواء تمكنوا من استعادة كميات كبيرة من الأسلحة كانت بحوزة الميليشيات، شملت قذائف “آر بي جي” وقذائف الهاون، وكميات كبيرة من الألغام المتنوعة، فضلا عن عشرات الصفائح من الذخائر المختلفة، نقلا عن وكالة “خبر” التابعة لحزب المؤتمر الشعبي العام.
ولفت إلى العثور على كميات كبيرة من مادة “T.N.T” كانت تستخدمها الميليشيات في صناعة المتفجرات.
وأكد أن الميليشيات تعيش أيامها الأخيرة إثر تهاوي مواقعها وتزايد ضحاياها، نتيجة العمليات النوعية التي تنفذها قوات الجيش الوطني والتحالف العربي، والتي كان آخرها تدمير مخازن للسلاح ومنظومة اتصالات تابعة لها، ما أدى إلى عرقلة تحركاتها وإرباك صفوفها.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.

واحد + سبعة =