نائب الرئيس اليمني يدعو الشعب إلى انتفاضة ضد ميليشيات الحوثي الانقلابيون استحدثوا سجوناً سرية للمختطفين

0

عدن – وكالات: دعا نائب الرئيس اليمني الفريق الركن علي محسن صالح أمس، الشعب إلى الانتفاضة ضد ميليشيات الحوثي الانقلابية، وعدم الصمت على اعتداءاتهم وإهانتهم وإيذائهم لمكانة المرأة اليمنية.
وطالب صالح خلال لقائه ممثلي اليمن في الفريق الأمني المنبثق عن أصدقاء اليمن، المجتمع الدولي بالالتفات للجرائم التي تتعمد ميليشيات الحوثي ارتكابها ضاربة عرض الحائط بكل الأخلاق والقوانين والقيم في تحدٍ صارخٍ لإرادة اليمنيين وللإرادة الإقليمية والدولية.
وتطرق إلى انتهاكات الانقلابيين بحق عدد من الطلاب والطالبات والمواطنين في صنعاء وعدد من المحافظات من اعتداء بالضرب والإهانة واختطاف مدنيين عزل رفضوا سياسة القمع والتجويع والتركيع الحوثية.
وأكد أن هذه الجرائم تثبت بما لا يدع مجالاً للشك عدوانية المليشيا تجاه اليمنيين وتجاه المرأة بالذات وعدم احترامهم لها واستناد الميليشيات للقتل والعنف المسلح، متجاوزةً بذلك كل الأعراف والعادات اليمنية وقوانين حقوق الإنسان.
ودان ما يرتكبه الانقلابيون من جرائم كبيرة بحق أبناء الشعب اليمني وآخرها استهدافهم مخيماً للاجئين بعدد من القذائف في بني جابر بمديرية الخوخة بمحافظة الحديدة.
على صعيد آخر، نفذ الجيش أول من أمس،عملية تمشيط واسعة لتأمين سلسلة جبال العضيدة والمزارع المحيطة بها في مديرية باقم شمال غرب محافظة صعدة.
وفي تعز، لقى خمسة حوثيين مصرعهم، وأصيب 17 آخرون في اشتباكات مع الجيش في مديرية مقبنة غرب المدينة.
وقال مصدر عسكري إن من بين القتلى القيادي الميداني “أبو مالك”.
وفي حجة، دمر طيران التحالف مخزناً للصواريخ البالستية، حاول الحوثيون إخفاءه قبالة مثلث عاهم.
وفي الحديدة، لقي القيادي الحوثي المقدم هشام عبدالصمد الخالد مصرعه بغارة للتحالف في جبهة الساحل الغربي.
ويعتبر الخالد أحد أبرز القيادات الحوثية في الشرطة العسكرية، وينتمي إلى مديرية ‎الشغادرة بمحافظة حجة.
وقصفت بوارج قوات التحالف مواقع وتجمعات الحوثيين شرق مديرية الدريهمي وفي ضواحي مدينة الحديدة.
من ناحية ثانية، استحدثت الحوثيون سجوناً سرية جديدة لاستيعاب العشرات من ضحايا عمليات الخطف الأخيرة، وذلك بعد عمليات دهم واقتحام للمنازل خلال الأيام الماضية في صنعاء .
وقالت مصادر محلية أمس، إن “الميليشيات أنشأت سجناً داخل معسكر 48 في صنعاء، الذي يحتله المتمردون منذ انقلابهم على الشرعية “.
وأكدت أن السجن يكتظ بعشرات المختطفين الذين يتعرضون لمعاملة قاسية، في محاولة لإرغامهم على الإدلاء باعترافات بتهم ألصقت بهم.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.

2 × 5 =