نادية فهمي في العناية الفائقة

0

نُقلت الفنانة نادية فهمي للعناية الفائقة بأحد المستشفيات الكبرى، بعد تعرضها لوعكة وتدهور صحتها بشكل
مفاجئ.
وعبّر الفنان سامح الصريطي، عن استيائه من الأخبار المنتشرة على بعض المواقع الإخبارية بشأن حالة الفنانة نادية فهمي زوجته السابقة، مضيفًا أن أسرة الفنانة وحدها من يحق لها الكشف عن الحالة الصحية للفنانة.
وكان الصريطي وابنته من نادية فهمي الفنانة الشابة ابتهال الصريطي، قد تعرضا لهجوم منذ فترة عندما نشرت أخبار تفيد بأن نادية فهمي تعيش في دار للمسنين، وكشفا وقتها عن أنها تعاني من مرض “الزهايمر”، وتم وضعها في مركز مختص، حتى يتم الاعتناء بها بشكل طبي سليم.
وقالت ابتهال إن والدتها تعاني من “الزهايمر”، وهو لا يؤثر على المريض فقط بل على كل أسرته.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.

سبعة عشر + 2 =