“ناسا” تستكشف الغلاف الجوي للشمس بـ”باركر”

0

تامبا (الولايات المتحدة)- أ ف ب: أطلقت وكالة الفضاء الأميركية (ناسا) امس مسبار باركر، وهو أول مركبة فضائية من صنع الإنسان مصمّمة لعبور الغلاف الجوّي للشمس، في مهمة تاريخية من شأنها حماية الأرض من خلال كشف ألغاز العواصف الشمسية الخطيرة.
وقال معلق محطة “ناسا” التلفزيونية مع انطلاق المسبار على متن صاروخ “دلتا 4-هافي” من قاعدة كاب كانافيرال في فلوريدا:”ثلاثة، إثنان، واحد، انطلاق”.
اضاف:” ان هذا المسبار غير المأهول سيقترب أكثر من أي مركبة أخرى من صنع البشر من وسط المجموعة الشمسية، كما أن هذه المهمة مصممة للغوص في الغلاف الجوي للشمس، أو ما يعرف بهالة الشمس على أن تستمر سبع سنوات”.
وقد نجح الإطلاق الأحد غداة إرجاء العملية إثر مشكلة في ضغط الهيليوم رصدت قبل دقائق من الإقلاع المقرر أساسا اول من امس وفقا لما اعلنته وكالة “ناسا”.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.

اثنان + سبعة =