ناصر القصبي: اللهم اكفني شر المدرعمين المنفلتين "العاصوف" يحصد الإعجاب من الحلقة الأولى

0 4

جذب مسلسل “العاصوف” للفنان ناصر القصبي المُشاهدين من الحلقة الأولى بحقبة السبعينات التي يصوّرها، أي قبل ما عرف بمرحلة “الصحوة”، حيث كان المجتمع السعودي منفتحا وبعيد عن الانغلاق والتشدد. العمل ينقل أجواء حياة الناس في تلك الفترة والبيوت والشوارع وارتداء المرأة للعباءة.
ونشط هاشتاغ “العاصوف” في السعودية عبّر خلاله الجمهور عن ما لفتهم في المسلسل. وكان ابرزها صورة الملك فيصل المعلقة على جدار المنزل، وعبارة “عاش الهلال” في أكثر من مشهد، والتي تشير الى شعبية النادي الرياضي في تلك الفترة.
مقابل الترحيب الذي وجده المسلسل، تعرض لهجوم من البعض الذين اتهموا الفنان ناصر القصبي بمحاولة اظهار السعودية كمجتمع غير محافظ، وانه لا يوجد في الحي سوى مسجد واحد، ثم انتقاد طريقة ارتداء المرأة العباءة.
من جهته غرد القصبي: “‏بمناسبة عرض مسلسل العاصوف، اللهم إني أسألك بأسمائك التي إذا دعيت بها على مغالق أبواب السماء للفتح انفتحت. أكفني شر المدرعمين المنفلتين، اما الناقدون المعترضون فأنا كفيل بهم. اللَّهُمَّ إِنِّي عَبْدُكَ ألْتَمِسُ مِنْ فَضْلِكَ كَما أمَرْتَني فَيَسِّرْ لي ذلِكَ”.
وكان القصبي اعرب قبل عرض المسلسل عن افتقاده لكاتب “العاصوف” عبدالرحمن الوابلي، الذي توفي قبل أن يبصر العمل النور.
وكتب القصبي عشية أول أيام رمضان الجاري: “‏أشعر بمرارة الفقد في الصديق الراحل د.عبدالرحمن الوابلي. كان في اجتماعاتنا في بيتي في الرياض أو دبي، دائما متطلعا ومتلهفا لهذا اليوم، ولكنه رحل لرب كريم، مازلت في وجداني يا أبا جهاد وستظل في وجدان السعوديين محفوراً اسمك بماء الذهب، نم قرير العين ياصديقي .. سأكمل المشوار”.
يذكر أن الفنان راشد الماجد يغني مقدمة مسلسل “العاصوف” وتعتبر هذه عودة الماجد لغناء شارات المسلسلات، حيث كان آخر “تتر” له مسلسل “سيلفي” منذ أربع سنوات.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.