ناصر القصبي يرفض تسلط الرقابة على الفن

0 72

أعرب الفنان السعودي ناصر القصبي عن إستيائه وغضبه من مجلس الشورى، لتصويته على توصية تطالب بتشديد الرقابة على الأعمال الفنية المرئية والمسموعة، ومنع الأعمال الهابطة أو التي تسيء لسمعة المملكة والمجتمع. معتبراً أن الأمر فيه تسلط غير مفهوم أو مقبول على الفن.
وكتب القصبي في تغريدة: “نقطة نظام.. تشديد الرقابة.. أعمال هابطة.. سمعة المملكة.. هذا تسلط غير مفهوم وغير مقبول لا حنا ولا ذا المجلس”.
وردا على تغريدة القصبي، جاءت أغلب تعليقات متابعيه مؤيدة لفكرة الرقابة وهاجمت الفن والأعمال الفنية، بينما اتفق البعض القليل معه.
يقول فرحان الفرحان: “أستاذ ناصر .. لاحظ أن التوصيات هي (لمنع الأعمال الهابطة).. أنت تراه تسلط وأنت المبدع..!! المفترض أن تحتفي به، حتى لا ينافس الهابط الراقي.. أنا كمواطن أرى أن رواج الهابط تسلط على ذائقتي وعلى تربية أولادي.. خذ الأمر للجانب المشرق يا مبدع”.. وغردت أمل الحربي: “كلنا نقف باحترام للنظام والرقابة وننفذ ما يأمرون به.. ونحن مع الدولة بتعديل الخطأ متى ما وجد.. ليش لسمح الله سببتوا اساءة للشعب ولا.. ولا اثرتوا رأي عام؟!”.. بينما رأى المغرد الشهري: “هم صادقين.. لاننا يا استاذ ناصر نشوف بعض المسلسلات وليس الكل… تعرض على شاشتنا تستتفه عقليات المشاهد وما نقول فاشلة لان هالكلمة قليلة عليها”.. أما حساب الشيخة فكتب: “تشديد الرقابة تخلصنا من الثلوث السمعي والمرئي”.
وتساءل فارس الصميدان: “هل انت تقدم اعمالا هابطة؟ حتى تغضب كل هذا الغضب على المجلس؟”، وأيده راكان: “وين المشكلة يناقش المجلس الاعمال الهابطة؟! ويحط لها حد وقوانين، وفعلاً نحتاج تشديد الرقابة، وكلها تنعكس على سمعة المملكة”. وتهكم محمد العساف: “من زين أعمالكم يوم تزعلون!!”.
وقال منيف ال منيف: “هذه العبارات المطاطة.. وغير
القابلة للقياس ستكبل المبدعين وتفرض الوصاية عليهم..
وتكون مدخلا من الباب الواسع لكل صاحب توجه مؤدلج بأي حجة واهية”.
واتفق عيسى الشاماني مع القصبي: “‏في هذا المجلس يوجد عدد لابأس به من خفافيش الظلام، الذين يحاولون العودة إلى الوراء عن طريق توصيات ظلامية، كمحاولة إعادتهم لصلاحيات الهيئة، أو غيرها من التوصيات التي لا تساوي ثمن قيمة الأوراق المطبوعة بها”. وأيده مـحـمـد الـغـامـدي: “الله يعينك على ما تبقى من مشايخ الصحوة ما زالوا في صراع ضد موجة التطور”. وغرد يزيد: “تشدد
وتسلط قانوني باسم الدفاع عن السمعة ولا الهدف الحقيقي هو قتل الفن والثقافة بالسعودية”.
وتساءلت سلطانة: “أين التسلط بالموضوع؟! او نفهم من ذلك انك تشجع الاعمال الهابطة او ما تهمك سمعة المملكة! او ان هذا
مسارك بالاعمال الفنية القادمة وخايف تنمنع؟! يا ليت توضح اكثر”.
ونصح مغرد آخر القصبي قائلا: “مع احترامي لشخصك الكريم.. معظم أعضاء مجلس الشورى على مكانة علمية مرموقة وخبرات عالية علاوة على تعيينهم من قبل أعلى سلطة في البلد، يعني ثقة ملكية وإشراف رفيع المستوى على أعمالهم.. وجهة نظرك تُحترم ومصلحة الشعب والبلد هاجس من هم تحت قبة الشورى.. اطرح عليهم مرئياتك لتفيد وتستفيد”.

You might also like