نتنياهو: لا مشكلة لنا مع نظام الأسد… 40 عاماً لم تُطلق رصاصة على الجولان الأرجنتين تطالب روسيا بـ"اعتقال وتسليم" علي ولايتي

0 15

موسكو- وكالات: أعلن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو ألا مشكلة لإسرائيل مع الرئيس السوري بشار الأسد، ولا تعارض استعادة سيطرته على سورية، حال إبعاد الإيرانيين من سورية.
وقال نتنياهو، في تصريحات صحافية قبيل مغادرته موسكو، أمس: “ليست لدينا أي مشكلة مع نظام الأسد، فعلى مدى 40 عاماً لم يتم إطلاق رصاصة واحدة على مرتفعات الجولان” المحتلة. وأشار نتنياهو إلى أن إسرائيل “لا تعارض استعادة الأسد سيطرته على سورية، واستقرار قوة نظامه، لكنها ستتحرّك كما فعلت في الماضي لحماية حدودها من القوات السورية في حال تطلّبت الضرورة”.
وأضاف نتنياهو، الذي أجرى محادثات وصفها بـ”الجيدة جداً” مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين: “لقد حددت سياسة واضحة، مفادها أننا لا نتدخل، ولم نتدخل، وهذا الأمر لم يتغيّر، وما أثار قلقنا هو تنظيم (داعش) و(حزب الله)، وهذا أيضاً لم يتغيّر”. وتابع نتنياهو: “جوهر المسألة يكمن في الحفاظ على حريتنا في التحرّك ضد أي شخص يعمل ضدنا، وثانياً في إبعاد الإيرانيين من الأراضي السورية”.
من جانب آخر، فجّرت الأرجنتين مفاجأة مدوية، إذ طلبت من السلطات الروسية اعتقال علي أكبر ولايتي، مستشار المرشد الأعلى الإيراني علي خامنئي، وتسليمه إليها بحجّة تورّطه في تفجير المركز الثقافي اليهودي في بوينس آيرس.
وتقدّم المحقق القضائي الأرجنتيني رودولف كونيكوب كورال بطلب إلى السلطات الروسية، يناشدها “اعتقال وتسليم” ولايتي، الذي تتهمه السلطات الأرجنتينية بالتورط في الهجوم الذي استهدف المركز الثقافي اليهودي في بوينس آيرس العام 1994، حسبما ذكرت صحيفة “كلارين” الارجنتينية أمس.
وأعادت الصحيفة التذكير بأن علي أكبر ولايتي شغل في العام 1994 منصب وزير الخارجية في إيران، وكان، “وفقاً للعدالة الأرجنتينية، واحداً من المنظّرين للهجوم”.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.