نجاد يطالب بمنحه تصريحاً بتظاهرات معارضة

0 93

طهران – وكالات: طالب الرئيس الإيراني السابق، أحمدي نجاد أمس، السلطات الإيرانية بمنحه تصريحًا لإقامة تجمع احتجاجي.
وقال نجاد في بيان له على قناته في تطبيق “تليغرام”، موجها حديثه لوزير الداخلية عبد الرضا رحماني فضلي: “إن عدم الموافقة على إصدار تصريح بالتظاهر يعتبر جريمة تؤدي إلى فصل وزير الداخلية ومقاضاته”.
ولم ينس نجاد أن يشير إلى طلباته السابقة التي قدمها للحصول على تصريح بتنظيم تظاهرات، ملمحا إلى أن الحجج التي قدمتها الحكومة للرفض في المرات السابقة كانت واهية ولا تستند إلى قانون. وكعادة مسؤولي وزارة الداخلية الإيرانية، صرح نائب وزارة الداخلية للشؤون السياسية، أحمد ملا نوري، بأن طلب أحمدي نجاد “إذا وصل إلى الوزارة فسوف يتم النظر فيه”.
يذكر أن محافظ طهران العاصمة كان رفض في وقت سابق طلبًا تقدم به نجاد بتنظيم تجمع احتجاجي، “بسبب عدم توافر الشروط اللازمة بناء على المادة 13 من قانون الأحزاب”.
وذكر موقع “دولت بهار” التابع لأحمدي نجاد، وقتها أن الهدف من التجمع كان “الاحتجاج ضد سوء وضعف الإدارة والأخطاء المتكررة في القرارات الأساسية للبلاد”.

You might also like