يخرجه ممدوح سالم ضمن فعاليات مهرجان سوق عكاظ

“نقش من هوازن” يعيد “مسرح الشارع” يخرجه ممدوح سالم ضمن فعاليات مهرجان سوق عكاظ

كتب – فالح العنزي:

انطلقت امس فعاليات الدورة التاسعة لـ”سوق عكاظ” برعاية مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة رئيس اللجنة الإشرافية العليا صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل, والذي تتواصل فيه للعام الثاني على التوالي فعاليات جادة سوق عكاظ تحت إشراف الهيئة العامة للسياحة والآثار, وتتضمن هذا العام عرضًا مسرحيًا مفتوحًا بعنوان “نقش من هوازن” من إخراج ممدوح سالم وتأليف حسين عادل شاهين, وإنتاج مؤسسة رواد ميديا للإنتاج الصوتي والمرئي, ويجسد العرض حياة أحد أشهر الشعراء العرب في الجاهلية وصدر الإسلام ومبدع واحدة من أشهر المعلقات وهو لبيد بن ربيعة العامري, وهو أحد الشعراء الفرسان الأشراف في الجاهلية, من أهل عالية نجد. أدرك الإسلام, ووفد على النبي (صلى الله عليه وسلم).. ويعد من الصحابة, ومن المؤلفة قلوبهم. وترك الشعر فلم يقل في الإسلام إلا بيتاً واحداً. وسكن الكوفة وعاش عمراً طويلاً. وهو أحد أصحاب المعلقات.. ويرصد العرض الذي يتخذ من الشارع مسرحًا لأدائه حياة الشاعر بإسلوب درامي شائق, يصوِّر الأحداث ويقاربها إلى الواقع قدر الإمكان, في مسرح لا حدود له, ولا تقيده ديكورات مفترضة أو إضاءة أو كواليس.. ويتطرق إلى ثلاث مراحل أساسية في حياة لبيد.
إلى ذلك, يعد مخرج العرض والمشرف على فعاليات “الجادة” بسوق عكاظ ممدوح سالم الجمهور بعرض أكثر امتاعًا ونجاحًا حيث أوضح سالم: استفدنا كثيرًا من الملاحظات التي حظينا بها في عرض العام الماضي, والتي ساعدتنا كثيرًا في الإعداد لعرض هذا العام “نقش من هوازن” والذي سيتفاعل معه جمهور الجادة وجهًا لوجه ودونما حواجز, وبين ممدوح أنه منذ الدورة الماضية حرصنا على أن يواكب مسرح الشارع شخصية شاعر عكاظ التي يتم تحديدها من قبل أمانة “سوق عكاظ” بشكل سنوي لتكون الثيمة العامة للدورة وتقديمها بشكل ملحمي فني يبرز القدرات الادبية والشعرية والقتالية لبطل العمل.
ولفت المخرج ممدوح سالم إلى أن العرض يضم كوكبة من الممثلين والفنيين من خلال طاقم كبير ومتكامل يتوافر له كل الإمكانات لإظهار العمل بأرقى مستوى من خلال صورة مسرحية أجاد كتابتها المؤلف حسين عادل شاهين.