نهاية مخيبة للملاكم البورتوريكي كوتو

نيويورك, – أ ف ب: فقد الملاكم البورتوريكي ميغل كوتو لقب بطل العالم في الوزن فوق المتوسط (حسب تصنيف المنظمة العالمية) اثر خسارته بالنقاط امام الاميركي صدام علي اول من امس في نيويورك، وقرر الاعتزال في سن السابعة والثلاثين.
ومني كوتو باجماع القضاة الثلاثة (113-115 و113-115 و112-116) بالخسارة السادسة في مسيرة حافلة بالنجاحات تتضمن 41 انتصارا.
وظهر تفوق الاميركي على كوتو الذي استولى على اللقب العالمي بفوزه في اغسطس الماضي على الياباني يوشيهيرو كاميغاي، مبكرا في الجولات الاولى وبالاخص في الثانية.
والتقط كوتو المدعوم من الجمهور البالغ نحو 12 الفا، انفاسه وتفوق على منافسه اعتبارا من الجولة الخامسة واصابه عدة مرات خصوصا بلكماته اليسارية الخاطفة.
ثم انخفض مستواه مجددا بدءا من الجولة السابعة، واقر البورتوريكي في نهاية اللقاء انه “اصيب في ذراعه الايسر”.
ومالت الكفة مجددا لصالح علي (29 عاما) اعتبارا من الجولة الثامنة، وقال كوتو “لا اريد اختلاق الاعذار لنفسي. لقد فاز بالمباراة، ولدي الانطباع بأني قدمت كل ما استطيع، ويمكنني الان التفرغ لعائلتي”.