هاتريك رونالدو ينصب الريال ملكا للأندية

تتويج الريال بكأس العالم للأندية

يوكوهاما – أ ف ب:
سجل النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو ثلاثية ليقود فريقه الى احراز لقب بطل العالم للاندية بفوزه على كاشيما انتلرز الياباني 4-2 (الوقت الاصلي 2-2) بعد التمديد في المباراة التي اقيمت امس على على ملعب يوكوهاما الدولي، وفاز نادي اتلتيكو ناسيونال الكولومبي على كلوب اميركا المكسيكي بركلات التريجيح 4-3 (الوقت الاصلي 2-2)، في مباراة المركز الثالث.
وجاءت اهداف رونالدو في الدقائق 60 و97 و104 بعد ان افتتح الفرنسي كريم بنزيمة التسجيل في الدقيقة التاسعة، في حين سجل هدفي كاشيما غاكو شيباساكي في الدقيقتين 44 و52.
وهي المرة الثانية التي يتوج فيها ريال مدريد بطلا في هذه المسابقة بعد عام 2014، ليضيفها الى دوري ابطال اوروبا والكأس السوبر الاوروبية بقيادة مدربه الفرنسي زين الدين زيدان الذي استلم المهمة قبل اكثر من عام بقليل خلفا لرافايل بينيتز.
في المقابل، فشل كاشيما الذي وقف ندا عنيدا لمنافسه الاكثر خبرة منه، في ان يصبح اول فريق اسيوي يتوج بهذا اللقب علما بانه نال شرف ان يصبح اول فريق من القارة الصفراء يبلغ المباراة النهائية.
وعاد الى صفوف ريال مدريد قائده سيرجيو راموس الذي غاب عن الدور نصف النهائي ضد امريكا المكسيكي بسبب مشكلة عضلية.
واستهل ريال مدريد المباراة بقوة ونجح في تسجيل هدف مبكر عندما سدد صانع الالعاب الكرواتي لوكا مودريتش كرة من خارج المنطقة فشل الحارس الياباني في التقاطها لتتهيأ امام بنزيمة الذي تابعها من مسافة قصيرة داخل الشباك (9).
لكن الفريق الياباني دخل اجواء المباراة تدريجيا مدعوما من جمهور غفير ونجح في ادراك التعادل قبل نهاية الشوط الاول بدقيقة واحدة عندما توغل شيباساكي داخل المنطقة وسدد بيسراه بعيدا عن متناول الحارس الكوستاريكي كيلور نافاس.
ووسط دهشة الجميع تقدم الفريق المحلي عن طريق شيباساكي نفسه الذي اطلق كرة زاحفة بيسراه من حافة المنطقة لتستقر داخل الشباك (52).
ورمى ريال مدريد بكل ثقله واحتسب له الحكم ركلة جزاء اثر اعاقة البديل ايسكو داخل المنطقة فانبرى لها رونالدو بنجاح (60) معدلا النتيجة.
وشهدت المباراة كرا وفرا بين الفريقين وسنحت لكلاهما فرص عدة لحسمها في الوقت الاصلي لكنهما لم يسحنا في استغلال اي منها.
ولعبت خبرة ريال مدريد دورها في الوقت الاضافي حيث اضاف رونالدو هدفين الاول بتمريرة من بنزيمة فسار بالكرة خطوة قبل ان يسددها بين ساقي الحارس الياباني (97).
وبعدها بسبع دقائق اكمل رونالدو الهاتريك بتسجيله الهدف الرابع لفريقه بتسديدة رائعة بيسراه.
يذكر ان ريال مدريد لم يخسر في 37 مباراة على التوالي في مختلف المسابقات وتحديدا منذ سقوطه امام فولفسبورغ الالماني صفر- 2 في دوري ابطال اوروبا في ابريل الماضي.
وعودة لاتلتيكو ناسيونال حامل لقب «كوبا ليبيرتادوريس» لاندية اميركا الجنوبية، خسر في نصف النهائي (صفر- 3) امام كاشيما انتلرز الياباني، مفاجأة هذه البطولة. اما كلوب اميركا بطل الكونكاكاف، فخسر في نصف النهائي امام ريال مدريد الاسباني صفر- 2.
وفي مباراة المركز الثالث، تقدم اتليتيكو في الدقيقة السادسة عبر هدف سجله ميغيل ساموديو خطأ في مرمى فريقه، قبل ان يضاعف أليخاندرو غيرا النتيجة في الدقيقة 26.
الا ان النادي المكسيكي بدأ بالعودة تدريجا الى المباراة، وتمكن من ادراك التعادل في الدقيقة 38 عبر تسديدة من مايكل ارويو.
وفي الشوط الثاني، تمكن كلوب اميركا من ادراك التعادل بركلة جزاء سددها اوريبي بيرالتا في الدقيقة 66، بعد زهاء سبع دقائق على دخوله بدلا من الارجنتيني سيلفيو روميرو.
ولجأ الفريقان مباشرة لركلات الترجيح التي انتهت 4-3 لصالح الفريق الكولومبي، حامل لقب كوبا ليبيرتادوريس لاندية اميركا الجنوبية.