هبة مجدي: الحظ يعاندني في السينما تسعى للانتقام من أحمد السقا في "ولد الغلابة "

0 71

القاهرة – محمد أبو العزم:

اختارت التواجد هذا العام بشخصيات مختلفة وجديدة لم يعتد عليها الجمهور، تعيش حاليا انتعاشة فنية، استقرار أسري مع زوجها المغني محمد محسن، وابنتها دهب، علاوة على سعادتها بأسرتها التي تدعم مسيرتها الفنية.
عن أعمالها الجديدة، تجاربها في الدراما التلفزيونية والسينما والمسرح، التقت “السياسة” الفنانة هبة مجدي في هذا الحوار.

* لا أحب تكرار الأدوار… وتمردت في “طلقة حظ”
* عادل إمام لم يكن سبب اعتذاري عن “بالحجم العائلي”

ما شخصيتك في مسلسل “طلقة حظ”؟
أجسد شخصية مدرسة على خلاف مع زوجها، يحاول شقيقها الأكبر، الذي يجسد شخصيته مصطفى خاطر الحصول على حقوقها، خصوصا أن لديها أبناء تنفق عليهم من أموال الدروس الخصوصية التي تعطيها للطلبة.
كيف كان تعاونك مع مصطفى خاطر؟
سعيدة بهذا التعاون، مصطفى ممثل موهوب ومحترم، أجواء التصوير مع كل فريق العمل كانت مرحة وجيدة.
ما ملامح شخصيتك في مسلسل “ولد الغلابة “؟
المسلسل ينتمي إلى الدراما الصعيدية، أجسد شخصية صعيدية تحاول الانتقام من طليقها، الذي يجسد شخصيته أحمد السقا.
كيف تعاملت مع اللهجة الصعيدية؟
لم أجد صعوبة في نطق الكلمات باللهجة الصعيدية، سبق وقدمت هذه اللهجة في مسلسل “يونس ولد فضة” وأحب الحديث بها كثيرا، الصعوبة كانت في الأداء، الذي يجب أن يكون مختلفا عن الشخصيات التي قدمتها من قبل، خصوصا أن الشخصية تحتاج لأداء قوي، تدربت عليه أثناء التحضيرات الخاصة بالمسلسل، لذا حرصت على دراسة الشخصية لأقدمها بشكل ينال إعجاب الجمهور.
كيف وجدت التعاون مع أحمد السقا؟
سعيدة بتكرار التعاون من خلال هذا المسلسل، الذي اتمنى أن ينال إعجاب الجمهور وقت عرضه.
هل واجهتك صعوبات في تصوير عملين في وقت واحد؟
يوجد ضغط كبير علي بسبب طول ساعات التصوير، التي قد تمتد ليوم كامل بشكل متواصل. كان من الصعب أن أعتذر عن أي منهما، خصوصا أن مضمون الشخصيتين مختلف، كوميدية في “طلقة حظ”، وأكشن في “ولد الغلابة”، الصعوبة أيضا كانت في حالة الطقس غير المستقرة التي أجلت التصوير أكثر من مرة.
كيف ترين ردود الفعل على مسلسل “ولاد تسعة” بعد عرضه؟
رائعة، سعيدة بنجاحه، خصوصا أن الكواليس كانت ممتعة، قد لا يعلم الكثيرون أنني عندما صورته كنت في بداية حملي.
ماذا يمثل مسلسل “عوالم خفية” في مشوارك الفني؟
العمل مع الفنان عادل إمام شرف لأي ممثل، سعدت بالمشاركة في المسلسل وردود الفعل واعتبره خطوة مهمة في مشواري الفني.
كيف تعاملت مع مخرجه رامي إمام؟
مخرج متميز ولديه مدرسة خاصة في الإخراج، يحب الهدوء في بلاتوه العمل ليخرج المشهد بشكل جيد دون توتر للممثل، سعدت باختياره لي لتقديم شخصية الصحافية نهى.
ما كواليس اللقاء الأول الذي جمعك مع عادل إمام؟
لقاء لا ينسى طبعا، خصوصا أن أي ممثل يعمل معه لأول مرة يكون لديه رهبة، لكنه يكسر هذه الرهبة من أول لحظة، يحرص على الكوميديا في الكواليس لكسر الحاجز بينه وبين فريق العمل.
هل كان هذا سببا لاعتذارك عن المشاركة في مسلسل “بالحجم العائلي”؟
لا، عملت مع الفنان يحيى الفخراني على خشبة المسرح في مسرحية “ليلة من ألف ليلة”، عندما رشحت للمشاركة في مسلسل “بالحجم العائلي”، وجدت أن التصوير يحتاج التواجد فترة طويلة في “مرسى علم” وكان أمرا صعبا لي لأنني لا أحب الابتعاد عن ابنتي “دهب”، التي كانت في شهورها الأولى، كما كان سيؤثر على مشاركتي في مسلسل “عوالم خفية” فاعتذرت.
هل تمردت على أدوار الفتاة الهادئة؟
نعم، تمردت وقدمت أغلب الشخصيات، لا أحب التكرار فيما أقدم وأبحث عن التجديد، سيفاجأ الجمهور هذا العام بشخصيتي في مسلسلي “طلقة حظ” و”ولد الغلابة”.
لماذا لا تشاركين في السينما كثيرا؟
لا أجد عملا جيدا، لست محظوظة في السينما، أحاول المشاركة في أعمال جيدة.
هل مشاهدك في فيلم “سري للغاية ” معدودة؟
نعم أقدم خمسة مشاهد فقط، لا يهمني مساحة الدور لأن الشخصية التي أقدمها مؤثرة في أحداث العمل. أشكر المخرج محمد سامي والمؤلف وحيد حامد، لأنهما رشحاني للشخصية، كما ان فريق العمل يضم عددا من الممثلين الذين سبق وتعاونت معهم وسعدت بالعمل معهم من جديد في الفيلم.
ألم تفكري في تقديم أغنيات سنغل أو ألبوم غنائي؟
أفضل الغناء على خشبة المسرح وتقديم دويتو مع زوجي، الغناء حاليا أصبح صعبا جدا، يحتاج إلى تفرغ تام، كلمات، ألحان، وشركة إنتاج جيدة، أفضل حاليا المنزل والتمثيل.
ما العادة الغريبة في زوجك محمد محسن؟
جمع التحف القديمة، يوجد في المنزل تمثال خشبي، ميكرفون قديم، لوحات وغيرها الكثير.
ماذا تغير في حياتك بعد الأمومة؟
أصبحت مسؤولياتي أكبر، رعاية زوج، ابنتي، والدتي، شقيقتي، اعتبر نفسي محظوظة بهم بشكل كبير، يدعموني في مسيرتي الفنية لتقديم الأفضل.
هل تستشيرين زوجك في اعمالك؟
نعم، أعرضها عليه لكي يبدي رأيه فيها، فأنا أحترم رؤيته جدا.

You might also like