هنا شيحة: محظوظة بـ “أرض النفاق” مع هنيدي تحضر للمشاركة في فيلم سينمائي جديد

0 6

القاهرة ـ سالي شبل:

استطاعت أن تكمل مشوارها الفني وتطور من أدائها وموهبتها بعكس شقيقتيها حلا ومايا، إنها الفنانة هنا شيحة التي خاضت سباق رمضان الماضي بدور في مسلسل كوميدي للمرة الأولى في مشوارها الفني. التقينا بها لتحدثنا عن كواليس “أرض النفاق”، وكيف استفادت من مشاركتها لمحمد هنيدي؟ وكيف اثر تغيير مخرج العمل عليها؟ وعن جديدها فنياً وابنائها وكيف تعتني بهم قبل وبعد الانفصال عن والدهم؟

ألم تترددي في قبول دورك في “أرض النفاق” حيث إن اللون الكوميدي جديد كلياً عليك؟
بالفعل شعرت ببعض القلق قبل قبول الدور، حيث قدمت من قبل أدوارا بها مشاهد كوميدية بسيطة، ولكن الكوميدي الصريح فإن “أرض النفاق” يعد أول تجربة كوميدية لي، كما أنني أقف للمرة الأولى أمام فنان كوميدي كبير بحجم محمد هنيدي، فهذا كان أمر صعب للغاية، ولكني تحمست، وشعرت أن هذا القلق شعور سلبي لابد أن أتخلص منه فوراً وأخوض التجربة وأقدم دوراً جديداً علي يسعد الجمهور ويشعرون بفارق عن ما قدمت لهم من قبل.
وما أكثر ما حمسك على خوض تلك التجربة؟
لقد قدمت لجمهوري أدوارا جدية للغاية كما في مسلسلي “العهد” و”ظل الرئيس”، ووجدت أنه لابد أن أظهر لجمهوري بشكل آخر مختلف ومتجدد وأكثر ما حمسني هو مشاركة الفنان محمد هنيدي، الذي كان متعاونا معي في كواليس التصوير بشكل كبير، جعلني أشعر بالاطمئنان وأنسى قلقي وخوفي من تلك التجربة، وقد نال العمل إعجاب الجمهور وسعيدة للغاية بردود الأفعال على أرض النفاق.
هل انزعجتي من أزمة عدم عرض “أرض النفاق” في قنوات مصرية وبيعه لقنوات عربية؟
بالتأكيد كان أمر مفاجئ، وشعرت ببعض القلق من ألا يستطيع الجمهور المصري متابعته على القنوات المصرية الفضائية، ولكن عندما أعمل مع شركة بحجم “العدل غروب” أترك لهم القرار بالكامل لأنني أثق بهم بشكل كبير وعلى يقين أنهم سيفعلوا الخيار الجيد من أجل العمل.
ألم تشعري بالقلق من تقديم عمل مقتبس عن فيلم سينمائي ناجح؟
فريق العمل جعلني أشعر باطمئنان كبير، خاصة محمد هنيدي وشركة الإنتاج، وأيضاً المخرج ماندو العدل والفنانة الجميلة دلال عبدالعزيز.
ألم تخشين من مقارنتك بالفنانة الكبيرة شويكار؟
ستكون مقارنة ظالمة لي، فلا يصح مقارنتي بالفنانة الكبيرة التي أعتبرها موسوعة شاملة وفنانة مختلفة قدمت للسينما أعمالا متميزة وأدوارا متنوعة ومختلفة، وعلى الرغم من أن العمل مقتبس عن الفيلم إلا أنه هناك بعض التعديلات أجريت على السيناريو جعلت دوري مختلف عن دورها، حتى أن الحقبة الزمنية مختلفة وكانت أحداث المسلسل تدور في إطار كوميدي لايت وما قدمه محمد هنيدي مختلف أيضاً عن ما قدمه الفنان الكبير فؤاد المهندس في الفيلم.
وهل تبديل المخرج سامح عبدالعزيز بالمخرج ماندو العدل أزعجك؟
لا، على الإطلاق، حيث لم ألتق بسامح عبدالعزيز، وعند تعاقدي على المسلسل كان ماندو العدل هو مخرج العمل.
هل عملك مع محمد هنيدي يعد إضافة لكِ؟
بالطبع، وليس لي فحسب، وإنما إضافة لأي فنان، وكثيراً كنت أتمنى العمل مع هنيدي، وأرى أن فرصتي معه في “أرض النفاق” كانت جيدة للغاية وأعتبر نفسي محظوظة، وخاصة في عرض المسلسل بموسم كبير مثل الموسم الدرامي في رمضان.
وبعد خوضك التجربة ترى هل نجحت في تقديم اللون الكوميدي بشكل جيد؟
على الرغم من أن المسلسل تصنيفه كوميدي، إلا أن دوري كان عادياً تتخلله بعض المشاهد الكوميدية، لكن هذا الدور لا يصنف كدور كوميدي، وفي النهاية حس محمد هنيدي الفكاهي والكوميدي هو من أعطى للمسلسل روح الكوميديا.
هل استطاع “أرض النفاق” أن ينافس الأعمال الكوميدية في سباق رمضان؟
نعم، العمل نافس بشكل جيد وإيجابي، لاسيما وأن هناك من ينتظرون أعمال محمد هنيدي الذي يحظى بجمهور عريض.
هل تفضلين البطولة المطلقة مثل “أرض النفاق” أم المشتركة مثل دورك في “العهد”؟
لا تشغلني تلك المسميات، ويهمني الدور الجيد الذي يفرض نفسه، ويضيف لي، فما فائدة أن أكون البطلة الوحيدة في عمل سيئ؟ أنا لا أفكر في البطولة المطلقة بقدر ما أفكر في العمل الجيد والذي يستطيع أن يترك بصمة لدى الجمهور.
وماذا عن جديدك فنياً بعد مسلسل “أرض النفاق”؟
أحضر الآن لفيلم جديد مع الفنان أحمد فلوكس، من تأليف عمرو محمود ياسين ولم يكتمل فريق العمل حتى الآن.
وماذا عن فيلم “الديزل” الذي تشاركين به مع الفنان محمد رمضان؟
نستعد لاستئناف التصوير، حيث انتهينا من تصوير نصف مشاهد الفيلم، ولكن ارتباط محمد رمضان بمسلسله “نسر الصعيد” تسبب في إيقاف تصوير الفيلم قليلاً، وسيعرض “الديزل” في الأضحى.
وكيف تستطيعين الاهتمام بأبنائك في ظل ضغط التصوير والعمل حيث انك مسؤولة عنهم بالكامل بعد انفصالك عن والدهم؟
أستطيع التنسيق بين عملي وأوقات التصوير والاهتمام بهم وهذا أمر ليس جديد، حيث انني منفصلة عن والدهم بالفعل منذ فترة كبيرة، ولكن الطلاق حدث مؤخراً وهم يتفهمون طبيعة عملي، ولا مشكلة في ذلك.
هل من الممكن أن تجربي الزواج مرة أخرى؟
لا أعرف، فحالياً لا أفكر بشيء سوى عائلتي وعملي فقط، والارتباط أمر غير وارد الآن، وربما يحدث مستقبلا، فلا نعرف ما الذي تخبئه الحياة.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.