“هو وهاي وهي”… كسب رهان مسابقات رمضان كيمياء بين "الرباعي" وأبو غانم وجابر يؤكدان: التوليفة مغامرة وتحد

كتب – فالح العنزي:
روح المحبة هي سيدة الموقف… هذا اقل ما يمكن ان نصف به الاجواء في برنامج المسابقات »هو وهاي وهي« الذي يعرض يوميا على شاشة »ام بي سي« عند منتصف الليل لمدة ساعة, ويشارك في تقديمه الرباعي هيا الشعيبي, امل العوضي, بشار الشطي والطفلة حلا الترك, الستديو ازدان بديكور ضخم يحمل لمسات فاطمة القامس التي بلورت فكرة البرنامج الرئيسية لهبة مشاري حمادة, لمنزل فخم يضم بشار وزوجته هيا وضرتها امل وابتها حلا.. الديكور بألوانه وتنوع زواياه منح المخرج مساحة توزيع اكثر من ثماني كاميرات تتحرك بأريحية ساعدته في تنفيذ رؤيته الاخراجية.
وقبل الولوج الى معرفة آراء فريق العمل يمكن القول ان وجود اربعة نجوم بعقليات وامزجة مختلفة في لوكيشن واحد يعتبر تحديا كبيرا بالنسبة للمخرج ومن تقع عليه مسؤولية ادارة الفريق, خصوصا انهم يلتقون للمرة الاولى في برنامج مسابقات من هذا النوع, لكن ما اكتشفناه على ارض الواقع يؤكد الكيمياء التي جمعت الرباعي هيا وامل بشار وحلا, وروح المحبة التي تسود تعاملهم هي سر ردود الفعل الايجابية تجاه البرنامج الذي يعده صالح الفضلي ويتجلى في الضغط الكبير من قبل الجمهور الذي يتنافس على ارسال »المسجات« للمشاركة, وكعادة غالبية برامج المسابقات تمنح الجهة المنتجة الضوء الاخضر للمقدمين بمساعدة المتسابقين وتوزيع اكبر قدر من الجوائز, حيث فاز حتى الآن متسابقان بسيارتين في اول عشرة ايام من انطلاقة البرنامج بخلاف عشرت الآلاف من الريالات.
واللافت للانتباه هو تقبل الرباعي للمواقف الارتجالية وليدة الحدث على الهواء وتفاعلهم المباشر وتبادلهم »القفشات« خصوصا بين الضرتين هيا وامل ومعايرتهما بعضهما البعض ما ساهم في تطفيش الزوج بشار. مجموعة من المواقف الكوميدية والمشاهد الارتجالية وكليب مشترك من السمات التي اضفت الجانب الترفيهي على المشاهدين, وحرص معد البرنامج صالح الفضلي علي تحديد مجموعة من الاسئلة البسيطة والسهلة التي تعتمد احيانا على سرعة البديهة او الذكاء او التركيز, حيث تتنوع بين سين وجيم, اكمل الجملة, مثل شعبي, وركز بالقصة وهي الفقرة التي طرحتها امل على احد المتسابقين من الاردن ليكون الفائز الثاني بإحدى سيارات البرنامج.
من جهته اكد فهد ابو غانم المدير التنفيذي لشركة »زيرو ون بروديكشن« المنتج المنفذ للبرنامج بأن التعاون مع »ام بي سي« بدأ منذ خمس سنوات في مجالات عدة وفي نوعية المسابقات للسنة الثانية على التوالي, مشيرا الى ان الهدف من البرنامج الاستحواذ على مختلف فئات المجتمع, وتحقق ذلك في اختيار اربعة نجوم في تركيبة جريئة وتوليفة تعتبر بمثابة مغامرة وتحد والحمد لله نستطيع القول بأننا كسبنا الرهان وكانت خطوة موفقة.
وأكد ابو غانم أن الموازنة المادية غير محدودة وهو ما تحرص عليه »ام بي سي« من اجل تقديم برنامج يليق بمكانتها, لذا تجد ان قيمة الجوائز لها بداية من دون تحديد النهاية.
بدورة اعترف مخرج البرنامج باسم جابر: تعين علي خلق توليفة مكونة من اربعة عناصر كل واحد منهم له طريقته الخاصة سواء في التقديم او التمثيل او حتى الكوميديا, بعيدا عن القيود, لان اتباع هذه الطريقة ربما يفقدهم العفوية التي عرفوا بها ومن وجهة نظري بأن توزيع الادوار جاء بالشكل الذي يتناسب وامكانيات كل فنان, فأمل غنوجة, وهيا كوميديانة ودور الزوج مناسب لبشار مثل دور “الطفلة الامورة” يتناسب مع سن حلا, هذا الامر ايضا ينطبق على فريقي الفني والمصورين الذين اتعامل معهم للمرة الاولى واستطعنا التأقلم والتكيف مع بعضنا البعض.
في حين اكدت مشرف ادارة الانتاج ميساء صفية بأنها بذلت جهودا من اجل التنسيق بين رباعي التقديم وكانوا متساهلين جدا, مشيرة الى ان توتر الحلقة الاولى زال مع الحلقة الثانية.

هيا: ما توقعتها من أمل!
خمس رسائل بعثت بها الفنانة هيا الشعيبي, الاولى لزملائها في البرنامج حيث قالت ان ما كانت تسمعه عن امل العوضي وبأنها ربما تغضب منها, او قد لا تتحمل “غشمرتها” كان مجرد شائعات تجافي الحقيقة وان احتكاكها المباشر مع “امولة” في البرنامج اثبت لها العكس وبادلتها »القفشات« في حين فاجأها بشار بروحه الكوميدية وحلا بعفويتها والثانية لادارة »ام بي سي« والمنتج المنفذ مي الصالح لثقتهما بها وانها تعتبر نفسها ابنة المحطة وفخورة بحصولها على امتياز في الاستفتاء الجماهيري, والثالثة الى من اهتم بأناقتها في البرنامج وهم المصممون جسميكو, زينب العلي, سناء الناصر وهيا الخرافي والمصور عبدالله الحبيب واخيرا صاحبة الانامل التي اظهرتها بلوك جديد روان الركيبي, اما الرسالة الرابعة فكانت الى اخوي وصديقي الفنان طارق العلي وابارك له بشهر رمضان وادعو له بالتوفيق والله يهدئ النفوس, والرسالة الخامسة الى جريدة »السياسة« وانصافها المستمر ووقوفها المحايد بيني وبينه وعدم الكيل مع مشكلتنا بمكيالين.

بشار: الفكرة مهضومة ومكسب
اعتبر الفنان بشار الشطي مشاركته الى جانب هيا واموله مكسبا حقيقيا يضاف الى مشواره الفني وانه فعلا يشعر بأبوة نحو »حلا« مشيرا الى ان فكرة البرنامج كرجل لزوجتين جعلته يتعاطى معهما بشكل كوميدي, معترفا بأنه كثيرا ما يفاجئ هيا ببعض المقالب الارتجالية.

أمل: نحن الأفضل
اكدت الفنانة امل العوضي بأن البرنامج يعتبر خطوة موفقة خصوصا بعد ردود الفعل الايجابية من الجمهور وتفاعلهم الذي يعكس قوة ونجاح البرنامج, مشيرة الى روح المحبة والضحك التي تسود اجواء الستديو سواء مع وزملائها هيا وبشار وحلا او مع الجنود المجهولين خلف الكواليس والكاميرات, وقالت مداعبة: كلنا ثقة نحن الافضل.

حلا: أجمل أيام حياتي
الفرحة كانت تقفز من عينيها… الابتسامة تعلو ملامح وجهها البريء, لذا لم يكن غريبا ان تصف الطفلة حلا الترك مشاركتها في »هو وهاي وهي« بأنها اجمل ايام حياتها, واكدت بأنها تستفيد من وجودها بين نجوم الفن والتمثيل الذين تتابعهم وسعيدة للمعاملة التي يعاملونها بها, معترفة بأنها تعتبر بشار بمثابة عمها والأقرب اليها.

18 Comments

  1. البرنامج حلو من حيث الديكور بس الشخصيات شوي بتزيد فيها خاصة حلا يالي صارت ما تستحي مثل ماكانت البنت لعبولها بعقلها حبيبتي لساتك صغيرة روحي شتريلك شي بالون!!

    Reply
  2. حمد العازمي

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    انا ابي اشارك ولا اعرف الطريقه دقيت ع الرقم الي موجود طلعتلي مجموعة اسئله وفي منها صح وفي منها غلط ولا دقيتو علي ولا هم يحزنون المهم اذا في احد يعرف وسيله اتواصل فيها مع الفنانين اتمني يفيدني

    تحياااتي

    Reply

Leave A Reply

Your email address will not be published.