«هيئة التدريس بالجامعة»: نرفض إقصاءنا عن اللجان الجامعية

اتهمت جمعية أعضاء هيئة التدريس بجامعة الكويت أن الإدارة الجامعية بالمماطلة والسعي لإقصائها واستبعادها عن اللجان الجامعية التي لها علاقة مباشرة وتمس أعضاء هيئة التدريس مؤكدة انها هي الممثل الشرعي الوحيد لأعضاء هيئة التدريس بالجامعة ومن أهم أهدافها هو تبني قضايا أعضاء هيئة التدريس في الجامعة والدفاع عنها.
وترى واضافت الجمعية في بيان لها أن محاولات الإدارة الجامعية لإقصائها عن المشاركة في اللجان الجامعية أمر يفتقد إلى الحيادية والموضوعية ويجافي الشفافية كون الجمعية تمثل القاعدة الأساسية لأعضاء هيئة التدريس. مشيرة الى ان أكبر دليل على هذا هو محاولة الإدارة الجامعية الأخيرة لإبعاد الجمعية عن اللجنة المزمع تشكيلها للنظر في إعادة مركز تدريس اللغات إلى ما كان عليه قبل التفكيك بعد أن قدمت الجمعية للإدارة الجامعية مذكرة تفصيلية وافية عن مبرراتها لإعادة المركز إلى وضعه السابق.
وأكدت الجمعية رفضها هذا التوجه من الإدارة الجامعية وهذه الممارسات غير المنطقية ، وتطالب في الوقت نفسه تمثيلها في اللجان الجامعية ذات الصلة بقضايا ومشكلات أعضاء الهيئة التدريسية مبينة انها ستقوم بتفعيل جميع أدواتها النقابية في التصدي لتلك المحاولات التي تهدف إلى إقصائها وعزلها عن المشاركة تلك اللجان، واشارت الى انها لن تدخر الجمعية جهداً في الدفاع عن حقوق ومكتسبات أعضاء الهيئة التدريسية.