نيشانيان قدمت مجموعتها الجديدة للربيع والصيف

هيرميس… خيارات متنوعة للأناقة نيشانيان قدمت مجموعتها الجديدة للربيع والصيف

كتبت – جويس شماس:
رغم انه يتربع على عرش الموضة العالمية ويعتبر الاكثر فخامة ورقيا من ناحية التصاميم والخامات والجودة الا ان المديرة الابداعية للدار الفرنسية الخاصة بالرجال ومصممة الازياء فيرونيكا نيشانيان لم تعتمد على اسم «هيرميس» وصيته المعروف في كل مكان بل حولت مجموعة ربيع وصيف 2017 – 2018 لتحد جديد ومبتكر خلال المشاركة في اسبوع باريس للموضة الرجالية الذي اقيم في العاصمة الفرنسية حيث لعبت على المزيج المبتكر بين القصات الرياضية والعملية التي يبحث عنها الشاب العصري والخامات التي لطالما اشتهر بها «هيرميس» كالجلد مع باليت انيقة تدور في فلك «البورغوندي» النابض بالحيوية وركزت على التناقض المميز بين الازياء البسيطة والالوان والنقوش الهادئة المستوحاة من الاشكال الهندسية والخطوط وطبعات اوراق اللعب بغية ابتكار صرعة حديثة في صناعة الموضة المتمثلة بالسترات الخفيفة «hoodie» والجاكيتات السبور شيك القصيرة والمعاطف المتوسطة الطول والبناطيل الواسعة او الشورتات بالاضافة الى الاحذية الرياضية او الجلدية المفتوحة والحقائب الكبيرة والسحابات كاكسسوار اساسي ورئيسي.
استوحت نيشانيان مجموعتها الاخيرة من الستايل الرياضي الذي يجمع بين الفخامة والعملية لان الشاب اصبح يبحث عن معايير معينة حتى لو كان ثريا يستطيع شراء ملابس غالية الثمن مثل الراحة والعملية المتناغمة مع الاناقة والجودة ما دفعها لتقديم مجموعة يلتقي فيها الرجال في نقطة وسيطية لتضرب عصفورين بحجر واحد بأن توفر تصاميم رجالية راقية بطلة بسيطة وعملية اي انها لم تصب كل اهتمامها على الازياء التي تشير الى الغنى والثروة غير انها لم تبتعد كثيرا عن بصمتها وخطها الذي بدأته منذ 30 عاما في «هيرميس» كونها حرصت على ابتكار سترات جلد «سويدي» القصيرة والجاكيتات المصنوعة من جلد التمساح في حين ادخلت ستايلا اكثر بساطة ورقيا مثل البذلات الرياضية من بناطيل وسترات خفيفة و«هوديس» بسحابات وجاءت القصات انيقة وتتبع مبدأ التناسق في الاحجام لتتماشى مع طابع السبور الشيك البعيد عن المبالغة والتعقيد.
اما في ما يخص الالوان لمجموعة «هيرميس» لربيع وصيف 2017 – 2018 فقد انتقت المديرة الابداعية باليتا فخما وركزت على المزج بين الالوان الكلاسيكية مثل الاسود والبني وتدرجاته والكحلي والرمادي و«البورغوندي» خصوصا ان الاخير اعتبر نجمها الاكثر بريقا غير انها كسرت كلاسيكيتها بالوان صيفية مشعة مثل الاخضر الليموني والازرق الفيروزي والاحمر الفاتح والازرق الفاتح مثل زي رياضي مكون من بنطال بني اللون مع سترة خفيفة خضراء واكمام سوداء وحذاء ابيض مزين بحواف سوداء وصفراء وثان يجمع بين بنطلون ازرق لماع مع قميص خفيفة باللون الكحلي مع خطوط جانبية باللونين الازرق والرمادي مع حذاء جلدي مفتوح لتنتقل بعدها للطلات الاكثر شياكة مثل قميص من الدنيم مع بنطلون كحلي وحذاء جلدي بني وحقيبة كبيرة على شكل مثلث كما قدمت خيارات انيقة جدا تناسب السهرات الخفيفة مثل بنطلون بني مع قميص ابيض وسترة سوداء بازرار وخط ابيض بزين حوافها وبذلة سوداء مكونة من بنطلون اسود وقميص خفيف مع سترة منقشة بالمربعات مصنوعة من جلد التمساح واخرى مشابهة كفكرة مع بعض الاختلافات بنطلون واسع يشبه «الباغي» مع قميص بازرار وسترة رسمية سوداء.