هيفاء عادل: الجمهور يقطف ثمار الإبهار في “موجب” استقبال عودتها إلى المسرح بحفاوة كبيرة

0 14

‏كتب – فالح العنزي:

وقفت شامخة مثل النخلة… هكذا هم الكبار دوما وهذه هي حال الفنانة المخضرمة هيفاء عادل، التي أثبتت بأن “الدهن في العتاقي” وأن من ساهم في المسرح الكويتي سيظل دوما اسما صعبا فوق خشبته، حتى وإن غاب أو ابتعد عن ممارسة نشاطه سنوات لسبب أو لآخر. علو كعب “نجاة صب القفشة ” لا يزال حاضرا، تمثيلا وأداء وخفة دم في مسرحية “موجب”، التي تعرض حاليا فوق خشبة مسرح دار المهن الطبية “الحملي” ويشارك في بطولتها مجموعة من الممثلين منهم أحلام حسن، سماح، عبدالله الخضر، حلا وعبدالله الرميان إلى جانب صاحب الفكرة والمخرج والمنتج محمد الحملي. هيفاء عادل التي أسعدها الإقبال الجماهيري منقطع النظير راهنت منذ البداية على هذا العمل، الذي استفزها ودفعها لتؤشر بإبهامها للحملي (ok): “النص يحمل الكثير من المفاجآت، ممثلين شباب مفعمين بالحماسة وقدرات هائلة على تقديم كل شيء، مخرج ذكي مهووس بكل ما هو غريب وجديد في عالم المسرح”.. هكذا ترى الفنانة هيفاء عادل فريق مسرحيتها.
وتضيف: الحمدلله نقدم عروضا رائعة وجمهور أروع جاء ليقطف ثمار عمل مستحق توافرت فيه كل مقومات المسرح الحقيقي من ناحية الفكرة والإبهار والكوميديا الراقية.
“موجب” ومن دون مبالغة عمل مسرحي متزن يجمع كل أفراد الأسرة ليستمتعوا بوقت طيب، وتظهر فيه هيفاء عادل بلوك جديد ورشاقة واضحة جدا بعدما انقصت وزنها بشكل ملفت جدا.
طبعا زيارات الفنانين التي تأتي مفاجئة لها وقعها الخاص فخلال الاستراحة سمع في آخر الكالوس صوت: برافووو، هو صوت “الكبيرة” الفنانة انتصار الشراح التي جاءت لتقول لاصدقائها وتحديدا لرفيقتها في رحلة “باي باي لندن”: “آه يا هيفاء، والله كبرنا” لترد عليها وهما تحتضنان بعضهما: “والله هم اللي كبرونا”.
انتصار في كلمة عابرة وصفت المسرحية بالرائعة والجميلة وكل شيء فيها ابهار: “انتم مبدعين والله استانست وضحكت من قلبي”.
هيفاء عادل في “موجب” عرفت كيف تحسن عودتها الى المسرح، كيف تختار وتنتقي، كيف تعمل مع فريق مسرحي “على قلب واحد” فوق الخشبة يشكلون لوحة فنية متراصة، الرقص والروحانيات وكل الفنون القديمة كانت حاضرة بشكلها المتقن والجيد والمتزن دون ابتذال او تكلف او حتى تصنع لأن من يقف وراء هذه الصورة الجميلة هو المخرج محمد الحملي.
تقول هيفاء: “ما شاء الله عليهم، يحبون مسرحهم، فيهم طاقة عجيبة، كوميديا غريبة، يجبرونك تتفاعل معاهم، تضحك معاهم، ملتزمين، يعرفون اللي لهم واللي عليهم”. وهذا سبب محبة الجمهور لهم والحمدلله مواصلين عروض المسرحية بشكل يومي.

هيفاء عادل
You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.