“وارنر براذرز أبوظبي” حققت أحلام الصغار والكبار ست مناطق تحاكي شخصيات كرتونية وأبطال يحاربون الشر

0 5

أبوظبي- جويس شماس:

في عالم السرعة والتكنولوجيا المتطورة والرفاهية، اصبحت الاحلام سهلة المنال،ولطالما تسمر الاطفال امام شاشاتهم الصغيرة، سواء التلفزيونية في السابق او الالكترونية الحديثة حاليا، لمشاهدة رسومهم الكرتونية المفضلة مثل “توم وجيري” و”باغز باني” و”ذا فلينستونز” او متابعة الاحداث المشوقة والمغامرات التي تواجه ابطالهم الذين يحبونهم مثل “سوبر مان” و”وندر ومان”، ووقفوا مطولا امام واجهات المحال المتخصصة وداخلها لشراء العاب وملابس واكسسوارات خاصة بشخصياتهم المحبوبة.
الا ان “وارنر براذرز” حققت لهم المستحيل عبر اول مدينة ترفيهية مغلقة في العالم، تحديدا بجزيرة ياس في ابوظبي، وهي “وارنر براذرز ابوظبي” تناسب الصغار والكبار على حد سواء، ليختبر الجميع تجربة مليئة بالمرح العائلي والمغامرات غير المحدودة، ورحلة مشوقة تجسد عوالمها بشكل دقيق ومكبر بالمجهر لتبدو حقيقية 100 في المئة، خصوصا انها مقسمة الى ست مناطق تشمل “وارنر براذرز بلازا” و”متروبوليس” و”غوثام سيتي” و”كرتون جانكشن” و”بيدروك” و”ديناميت غالتش”، بالاضافة الى 29 لعبة ومرفقا ترفيهيا عائليا وعروضا حية واكثر من 35 شخصية، ومطاعم ومقاهي تحاكي حياة هؤلاء الابطال وازمنتهم واماكن عيشهم ومتاجر للتسوق تقدم تذكارات وهدايا توثق الزيارة، ليصبح الزائر او الضيف بطلا فعليا يشارك في احداث الفيلم او الحلقة، كأن يسير في شوارع مانهاتن ،او يشاهد مغيب الشمس في “متروبوليس” او يتناول “البرغر” في احد المطاعم “بيدروك” حيث كان فريد وويلما يأكلان طعامهما، او يدخل جحر “جيري” او منزل “سكوبي دوو”.

“بلازا” المدينة… بوابتها الرئيسة
سيارة فارهة، وشعار “وارنر براذرز ابوظبي” بالعربية والانكليزية وعلامتها المميزة” W” ومجسم كبير ذهبي اللون لـ “باغز باني”، وصور شخصيات ورسوم محبوبة، فسجادة حمراء… محطات وملامح مشوقة تفتتح التجربة التفاعلية في هذه المدينة الترفيهية، وتقود الى بوابتها الرئيسة والمكان الذي تتفرع منه الى مناطقها المتنوعة.
انها “وارنر براذرز بلازا”، المنطقة الاولى، التي تجسد تصميما معماريا عريقا من “الآرت ديكو” وكل ما هو مرتبط بهذه العلامة الرائدة في عالم الانتاج والتوزيع السينمائي والتلفزيوني والموسيقي وصناعة الترفيه، وعصر هوليوود الذهبي، حيث تتزين شوارعها بباقة من المطاعم والمقاهي والمتاجر المستوحاة من شخصيات المنطقة، خصوصا ان ابطال “وارنر براذرز” و”دي سي” يقصدون مطعم “ذا ستارلايت” في اي ساعة ،ما يسمح للرواد بإلتقاط الصور معهم، غير ان ما يميز هذه المنطقة لا يقتصر على الديكور او السفر عبر الزمن الى عصر هوليوود الذهبي في “سكوب المشاهير”، او زيارة لتناول الوجبات الخفيفة “مخبز “بيفرلي هيلز” او متجر الفنون الجميلة “كنوز هوليوود” لبيع مجوهرات وساعات مطابقة لفناني “دي سي” المصورة و”لوني تونز”، بل بعرض “وارنر براذرز السينمائي” تحول اضواء المسرحية الاجواء النهارية الى مسائية وتزدان بالنجوم ،وتستخدم تقنية “اسقاط الخرائط” لإحياء الارشيف السينمائي للعلامة ليحتضن المكان احتفالية رائعة بكل ما للكلمة من معنى، لاسيما ان “باغز باني” يكون حاضرا خلالها.

“سوبرمان” والتفاؤل… “ميتروبوليس”
عند الانتهاء من “البلازا، تنطلق الرحلة المشوقة في “وارنر براذرز ابوظبي” من المعبر الجنوبي الغربي، لتبدأ حدود مدينة “الغد” النابضة بالحياة والحداثة والمثالية التي تمزج بين التقليدية والمعاصرة في آن واحد للدلالة على التقدم والاستمرارية، او “ميتروبوليس” التي ترتفع فيها ناطحات السحاب ومبانيها الساحرة مثل “ليكس كورب” و”كوين إندستريز” و”ستار بلازا” مع سماء ملونة بمغيب الشمس في افقها، غير ان اجواءها الساحرة التي تحبس الانفاس لا تكتمل الا بوجود مقر صحيفة “ديلي بلانيت” ومجسم الكرة الارضية البرونزية التي تعلو المبنى والذي يعد رمزا كلاسيكيا للمجموعة الاعلامية، والمكان الذي عمل فيه كل من الصحافيين لويس لين وكلارك كينت.
تمتاز “ميتروبوليس” بأجواء التفاؤل، بسبب وجود “سوبرمان” الحريص على حمايتها من اعدائها، كما هو الحال في “سوبرمان 360: معركة ميتروبوليس”، حيث يواجه العدو الذي يهدد المدينة، ليحدد مصيرها وينصر الخير على الشر. وكذلك الامر بالنسبة الى ابطال فريق “جاستس لييغ”، مثل “ووند وومان” و”اكوامان” و” غرين لانترن” و”ذا فلاش” و”تين تايتنر”، الذين يجتمعون في “جاستس لييغ”، التي تضم تجربة المسرح الغامض بمؤثرات خاصة تأخذ الزائر في رحلة مشوقة عابقة بالقفزات والهجمات والمنعطفات خلال المعركة التي يخوضها الى جانب اعضاء الفريق، في حين ينتقل الى عالم آخر على متن مقاعد طائرة في “غرين لانترن: مجرة اوديسي”، ليختبر مغامرة مليئة بالمؤثرات البصرية الخاصة، بالاضافة الى استعراض المهارات في الالعاب مثل تجربة الحبل المعلق والتسلق والزحف والتنقل في طرق غير مستوية مع “تين تايتنر”، بالاضافة الى امكانية تناول الطعام في “بارك ريدج ماركت” او “زاوية ديلي بلانيت للصحف”، وشراء التذكارات من “جاستس لييغ: شركة لبيع معدات الابطال”، وزياة “الصفحة الاولى للصور” للظهور على صفحات “ديلي بلانيت” الاولى.

“باتمان” يواجه الشر في “غوثام”
اما “غوثام سيتي”، فهي المحطة الثانية؛ وهي موطن لعدد من الشخصيات المشهورة وابرزهم “باتمان”، الذي تعهد القضاء على الجريمة والشر المتواري في انحاء المدينة، خصوصا انه اخذ على عاتقه هذه المسؤولية بعد تعرض والديه لحادثة مؤلمة منذ وقت طويل، وبالتالي كرس ارث عائلته من اجل محاربة اشرار مدينة غوثام، واخرى مثل “ذا ريدلر” و”ذا جوكر” و”كات ومان” و”هارلي كوين” و”مستر فريز”، ولذا يستطيع الزائر التحليق مع باتمان الفارس الاسود في سمائها للتمتع بلعبة حماسية في مركبة “باتوينغ” الفريدة من نوعها وخوض مناورات مفاجئة عبر الصعود والهبوط والدوران والالتفاف، خصوصا انها تجمع بين الطيران الافتراضي والمشاهد المشوقة مع التأثيرات الخاصة الحديثة، او تجربة “الدوران مع ذا رايدلر”، الافعوانية الدوارة التي يغوي فيها احد السوبر “فيلنز” ادوار نيجما الضيوف لزيارة مستودع قديم كي يعيشوا تجربة مخيفة، وتمتاز بحركانها المذهلة عندما قبض عليهم “ذا رايدلر “بفضل حيلة ماكرة، او الدخول الى “الرعب مع سكيركرو” للحصول على اقصى درجات التشويق في لعبة كفيلة بزرع الرعب في القلوب لأنها تجمع بين المغامرات التفاعلية والاجختبارات النفسية التي يجريها سكيركو على ضيوفه، او “بيت عجائب ذا جوكر” التي تشمل مجموعة تحديات بدنية وذهنية مبتكرة من قبل الد اععداء باتمان، مثل قاعة المرايا والممرات الضيقة والبساط المتحرك والمتاهة وقاعة الهذيان، بالاضافة الى “العاب معرض روغز” التي تستعرض المهارات في سبيل استعادة “غوثام بير” التي كانت تتمتع بالسلام قبل ان تسقط رهينة بين يدي بيذ ذا جوكر واتباعه.
تنقسم ارجاء “غوثام سيتي” الى اماكن يتوزع فيها الاخيار والاشرار، مثل مطعم “روائع غوثام سيتي” للوجبات الخفيفة، وهي نقطة التجمع المفضلة بالنسبة الى افراد شرطة المدينة، او “هول اوف دوم” لمن يريد تناول الطعام مع الاشرار، وهو مكان يتوارى في محطة المترو المهجورة ويقدم العشاء لشخصيات “سوبر- فلينز” الشريرة والمثيرة للرعب.

الطفولة والذكريات في “كرتون جانكشن”
بعيدا عن اجواء الرعب والحرب المشتعلة بين الخير والشر، تسطع الشمس في “كرتون جانكشن” مع الغيوم لتزين سماءها الكرتونية، ويسترجع الداخل اليها ذكريات الطفولية بتفاصيلها الدقيقة، لأن امكانية استكشافها بحذافيرها متاحة بسهولة، وتضم شخصيات غنية عن التعريف مثل “باغز باني” و”توم اند جيري” و”سكوبي- دو” و”دافي داك” و”تويتي” و”سيلفستر” و”بيبي لو بيو” و”شاغي” و”فيلما”، حيث تتلون المغامرة بباليت جديدة واسلوب مختلف، تبدأ بالافعوانية الملتوية وصولا الى تلك التفاعلية الغامضة والمغامرات الشيقة، كلعبة المطاردة السريعة في “دوامة الجبنة السويسرية مع توم اند جيري” او “أني- ميهم” وهي تفاعلية تتمحور حول توجيه ماسح الباركود الخاص بهم لتوصيل صناديق وطرود “أكمي” وتجميع اكبر عدد من النقاط للحصول على لقب موظف الشهر، او زيارة منزل “سكوبي- دو” للبحث عن الادلة في متحف مليئ بالمواقف المضحكة والمخيفة.
وفي اجواء مرحة ومناسبة للاطفال الصغار، تعتبر هذه المنطقة مثالية بالنسبة اليهم، لأنهم يستطيعون ركوب دوامة كلاسيكية مفعمة بالالوان برفقة شخصيات “لوني تونز” و”هانا- باربيرا” في “كرتون جانكشن كاروسيل” او “القفز مع دافي” من برج عامودي والدوران لتفادي القط الشقي “سيلفستر” في “تيتي وايلد ووكيتس”، او ركوب سيارة تأخذهم في رحلة مليئة بالمرح والضحك في “السباق مع تاز”.

صحراء ومركبات فضائية وسرعة
من الذكريات الطفولية الى منطقة العاب مفعمة بالالوان وتعج بالمرح والحركة، تبدأ حدود منطقة “ديناميت غالتش” المليئة بالمناظر الصحراوية مع الهضاب العالية والسهول المنخفضة واعمدة الانارة الخشبية وآبار الماء البدائية ونباتات الصبار و متجر”محطة يوسيميتي سام روتن توتن للغاز” المستوحى من الطريق الاميركي الرئيس “رووت 66″، وتعد منطقة الثنائي الشهير “روود رانر” و”وايل إيز كايوتي” حيث يختبر الزائر تجربة “فاست آند فيريوس” التي تحاكي مطاردة بينهماعبر افعوانية معلقة، وركوب “أكمي روود روكيت 9000” الخاصة بـ “وايل إي” في رحلة شيقة عبر الصحراء مرورا بالصبار والفجوات المنتشرة بغية الامساك بـ “روود رانر”، او التحليق في “مكوك ذا جيتسونز الفضائي” وهي مركبة فضائية متطورة تدور حول منصة الهبوط، وتطير بالركاب للاعلى والاسفل وداخل الصحراء وخارجها ،مصحوبة بمؤثرات صوتية حقيقية تضفي اجواء من المتعة والتشويق. كما يمكن تلبية دعوة مارفن الى حلبة التصادم الناتجة عن اقلاع المركبة الفضائية لخوض تجربة
“تصادم المركبات مع مارفن ذا مارشن”ن حيث يعمل على تحطيم المركبات معا من اجل توليد الطاقة الكافية لتشغيل مركبته
الخاصة واعادتها الى مسارها.

عالم ما قبل التاريخ و”ذا فلينستونز”
قبيل العودة الى البلازا، تنتهي رحلة “وارنر براذرز ابوظبي” في “بيدروك” مدينة صخرية من العصر الحجري تكثر فيها الديناصورات والطيور مع ديكورات وادوات مصنوعة من الاحجار كالمقاعد والكراسي والسيارات، وتعيش فيها شخصيات مستوحاة من المسلسل الكرتوني الشهير “ذا فلينستونز” مثل فريد وويلما وبيبلز فلينستون، وعائلة رابلز المكونة من بارني وبتي وبام-بام، مع “ذا غريت” ودينو.
في هذه المدينة، يتمكن الزائر من استكشاف مدينة تعود الى عصور ما قبل التاريخ ،وتقدم مغامرات يومية واجواء عائلية للشخصيات الكرتوينة، مثل “مغامرة نهر بيدروك مع ذا فلينستونز”، حيث يركب الضيف مقصورة مصنوعة من الخشب والصخور ويذهب في رحلة نهرية ،ويسير في مسارات صخرية واخرى محاطة بأشجار النخيل والاوراق الكثيفة التي تعكس معالم الطبيعة الخلابة لمنتزه “بيدروك ستونتريل”، والنوافير والتماثيل التي تمثل قادة ذلك العصر، بغية استكشاف معالمها والاستمتاع بالمناظر التي يتمتع بها ذا فلينستونز وذا رابلز، وتكتمل الرحلة بتناول وجبة مميزة في “ماموث منجير او “برونتو برغرز آند ريبز” للحوم المشوية ووجبات البرغر العملاقة والتقاط صور في سيارات حجرية تصطف عند مدخله.

حقائق شيقة

لا تغرب الشمس ابدا في مناطق “وارنر براذرز انيميشن”، اي في “كرتون جانكشن” و”ديناميت غالتش” و”بيدروك”
-تشير الساعة الى 12:11 بعد منتصف الليل في شوارع مدينة “غوثام المظلمة”
-يسيطر غروب الشمس على “ميتروبوليس”، لأن العدالة تتحقق قبل حلول الليل
-لا توجد نافذتان متشابهتان في “كرتون جانكشن”، فالنوافذ مختلفة شكلا وحجما
-تم نحت وتلوين الطوب المستخدم في واجهات “كرتون جانكشن” يدويا
-لكل مطعم ومقهى في المدينة الترفيهية اطباقه الخاصة والمختلفة
-65 في المئة من البضائع المتوفرة في “وارنر براذرز ابوظبي” فريدة من نوعها وحصرية ولا يمكن العثور عليها في اي مكان آخر
-اقيمت المدينة الترفيهية عى مساحة تزيد عن 65 مليون قدم مربعة وتكلفة بلغت مليار دولار

معلومات إضافية

افتتح المدينة الترفيهية نائب رئيس دولة الامارات العربية المتحدة، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، وتحت رعاية ولي عهد ابوظبي، نائب القائد الاعلى للقوات المسلحة الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، حيث حضرا الافتتاح الرسمي في “وارنر براذرز بلازا”، الذي تضمن عرضا لفيلم قصير تم اعداده خصيصا، للاحتفاء بالارشيف السينمائي الخاص بالشركة ومقتطفات من اهم اعمالها، مع المؤثرات السمعية والبصرية.
-تقع المدينة الترفيهية على مقربة من عالم “فيراري” و”ياس ووتروورلد” ابوظبي وحلبة مرسى ياس التي تستضيف سباق جائزة الاتحاد للطيران الكبرى
الـ”فورمولا 1″.
-طور المشروع شركة “ميرال”، وقد وضعت بصمة في مسيرة جزيرة ياس نحو العالمية لتكون من الوجهات السياحية الرائدة، وتعد ثالث مدينة ترفيهية على الجزيرة.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.