واشنطن: إيران تعود بقوة إلى عمليات الاغتيال عبر أوروبا وشمال إفريقيا

0 4

كشف موقع “ديلي بيست” الأميركي، عن عودة منفذي عمليات الاغتيال الإيرانية الممنهجة بقوة للإطاحة بالأعداء، بعد أن كانت توقفت منذ السبعينات والثمانينات.
ونقل موقع “عاجل” الاليكتروني عن الموقع الأميركي، قول مسؤولو الأمن وخبراء مكافحة الإرهاب، إن عناصر الخدمات السرية الإيرانية تتخذ خطوات جريئة في أوروبا وشمال إفريقيا، باستخدام البعثات الديبلوماسية في الخارج كأدوات للنظام الإيراني في الخارج بشكل غير مسبوق منذ فترة التسعينات.
ويشمل النشاط الإيراني مؤامرات اغتيال وتسليح جماعات متمردة، في خطوة تضيف بعدًا جديدًا للتوتر بين الولايات المتحدة وإيران.
وقال مسؤول أميركي كبير: “عندما تنظر إلى ما قامت به إيران في أوروبا منذ عام 1984، يتأكد أن جميع الدول تحاول حماية نفسها من التهديد الإيراني”.
وأكد الموقع أن منفذي العمليات السرية، نشأوا داخل فروع معينة من قوات “الحرس الثوري” الإيراني، وفقًا لخبراء، واستعادوا نفوذهم بقوة نفوذه تحت رئاسة محمود أحمدي نجاد في الفترة من 2005 إلى 2013.
وتابع أن عملاء “الحرس الثوري” استخدموا لسنوات سفارات إيران لنشر أفراد سريين كملحقين ثقافيين أو مستشارين في الدول الجوار، مثل العراق وأفغانستان ولبنان وسورية.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.