واشنطن: الرياض شريك مهم وعلاقتنا معها أساسية لاستقرار المنطقة باكستان: زيارة ولي العهد السعودي المرتقبة ستعزز العلاقات الثنائية

0 30

أبوظبي، الرياض، عواصم – وكالات: وصف وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو السعودية، بأنها “شريك مهم” لواشنطن، معبرا في مقابلة مع قناة “العربية” تم بث مقتطفات منها عن اقتناعه “بأن الشراكة ستظل قوية معها”، مضيفا أن “هذه العلاقة ذات النفع المتبادل لخلق الاستقرار في الشرق الأوسط، ومساعدة الولايات المتحدة في تنفيذ أشياء تجعل الشعب الأميركي آمنا، أمر مهمة للغاية”.
وقال “أنا مقتنع بأن المملكة ستظل حليف عظيم في فعل ذلك”، مؤكدا أن الولايات المتحدة لن تغادر منطقة الشرق الأوسط.
وقال :”نقول للشركاء في الشرق الأوسط، لن نغادر المنطقة” ، مؤكدا أن “تدمير داعش أولوية وسنقوم بذلك بالتعاون مع حلفائنا”.
وصرح بأن “قمة بولندا ستتطرق لعدة ملفات على رأسها الملف الإيراني”، مشددا على أن “إعلان الانسحاب من سورية لا يتناقض مع ستراتيجيتنا تجاه إيران”.
وألمح إلى أن الرئيس الأميركي دونالد ترمب أوضح أن “العلاقة مع السعودية لا يمكن حصرها بقضية مقتل الصحافي جمال خاشقجي”، مضيفا بالقول: “نريد أن تتم محاسبة المتورطين في قضية خاشقجي”.
في غضون ذلك، أكد وزير الإعلام الباكستاني فؤاد شودري أمس، أن زيارة ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان المرتقبة لباكستان والتي من المتوقع أن يقوم بها في فبراير المقبل، من شأنها تعزيز العلاقات بين البلدين.
ونقلت قناة “جيو” الباكستانية، عن شودري القول خلال مكالمة هاتفية بينه وبين نظيره السعودي تركي الشبانة، إنه يتوقع شودري أن تفتح زيارة الأمير محمد بن سلمان المزمعة إلى بلاده أفاق جديدة للتعاون الثنائي في العديد من المجالات، التي تشمل الإعلام.
وأكد أن باكستان والسعودية دولتين شقيقتين تقوم علاقاتهما على الاحترام والتعاون والثقة المتبادلة، وأنه سيتم فتح آفاق جديدة للتعاون بين البلدين في مجالات متنوعة من بينها الإعلام”.
من جانبه، أعلن وزير الطاقة السعودي خالد الفالح أن بلاده تعتزم انشاء مصفاة نفط بقيمة عشرة مليارات دولار بميناء جوادر الباكستاني المطل على المحيط الهندي.
وأضاف أن ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان سيزور باكستان في شهر فبراير المقبل لتوقيع الاتفاق، موضحا ان السعودية ستستثمر كذلك في قطاعات أخرى.

You might also like