مقتل 12 داعشياً في شمال سيناء

واشنطن تسلم 5 أبراج من دبابات “أبرامز” مقتل 12 داعشياً في شمال سيناء

القاهرة – وكالات:
أعلنت السفارة الأميركية في القاهرة, أمس, أن مصر تسلمت خمسة أبراج من دبابات “أبرامز ام1 ايه1” في 31 يوليو الماضي وذلك في إطار الدعم الأمني المستمر لمصر.
وذكرت السفارة في بيان, أن الولايات المتحدة ستسلم 14 برجاً إضافياً من دبابات “أبرامز ام1 ايه1” في أغسطس الجاري, علماً أن برج الدبابة هو الجزء العلوي المتحرك الذي يحمل مدفع إطلاق القذائف.
وأشارت السفارة إلى أنه مع استمرار الإنتاج سيتم تسليم المزيد من الأبراج طبقاً لمواعيد محددة, مؤكدة أن الولايات المتحدة ستواصل تقديم المتابعة للدعم, إضافة إلى الصيانة وتدريب القوات البرية المصرية.
ولفتت إلى أنه تم نقل الأبراج التي تم تصنيعها في ولاية أوهايو الأميركية جواً إلى القاعدة الجوية في شرق القاهرة الجمعة الماضي, حيث تم تسليمها إلى مصنع الدبابات المصري للإنتاج المشترك مع الولايات المتحدة لصناعة دبابات “أبرامز ام1 ايه1”.
وقال كبير مسؤولي الدفاع في السفارة الأميركية الجنرال تشارلز هوبرب إن الإنتاج المشترك لدبابات “ام1 ايه1” في مصر يعطي الشعب المصري والقوات المسلحة المصرية قدرات اقتصادية وأمنية قوية.
وأوضح أن تسليم الأبراج سيتيح الفرصة لنحو 2000 مصري للعمل في مصنع الإنتاج, إضافة إلى تزويد القوات المسلحة سائل إضافية لمحاربة التطرف في المنطقة, مؤكداً التزام الولايات المتحدة بتقديم الدعم العسكري المقدر في العام الجاري بنحو 1.3 مليار دولار في إطار مساندة جهود مصر الأمنية والعسكرية لمواجهة الإرهاب.
ويعتبر تسليم أبراج الدبابات واستئناف الإنتاج المشترك الخاص بتصنيع دبابات أبرامز “ام1 ايه1” بمثابة أحدث الخطوات التي اتخذتها الولايات المتحدة لدعم الشراكة الأمنية مع مصر التي استمرت لنحو 30 عاماً.
من جهة أخرى, قتل أمين شرطة (رتبة أقل من الضابط) في هجوم مسلح من قبل مجهولين كانوا يستقلون دراجة بخارية في مركز أبو حماد بالشرقية.
من جهة أخرى, قتل خمسة أشخاص جراء سقوط قذيفة على منزل في شمال سيناء.
وقال مصدر أمني, أمس, إن خمسة أشخاص من أسرة واحدة قتلوا جراء سقوط القذيفة على المنزل في الشيخ زويد, حيث تشهد المدينة اشتباكات عنيفة بين قوات الجيش ومتشددي تنظيم “ولاية سيناء” الموالي لتنظيم “داعش”, فيما أصيب خمسة أشخاص من سكان منازل مجاورة جراء انفجار القذيفة.
إلى ذلك, قتل 12 متطرفاً من “ولاية سيناء”, أمس, إثر عمليات قصف جوي لمروحيات الأباتشي جنوب الشيخ زويد.
وقالت مصادر أمنية إن أجهزة الأمن تلقت معلومات تفيد بوجود ثلاث خلايا من “ولاية سيناء” تستعد لشن هجمات على الارتكازات الأمنية في جنوب الشيخ زويد, تزامناً مع بدء الاحتفال بقناة السويس الجديدة غداً الخميس, مشيرة إلى أن المروحيات باشرت بعدها قصف المعاقل الثلاثة ما أسفر عن مقتل 12 متطرفاً وإصابة آخرين.
قضائياً, أحالت محكمة القضاء الإداري بمجلس الدولة, أمس, دعوى إلغاء جميع العقود والاتفاقات التي أبرمها الرئيس المعزول محمد مرسي مع الدول التي يُتهم بالتخابر معها إلى هيئة المفوضين في مجلس الدولة لإعداد التقرير القانوني الخاص به.