ورشة “البلدي”: إعادة هيكلة مشروع معالجة النفايات الصلبة

0

كتب – عبدالناصر الأسلمي:

أكدت لجنة شؤون البيئة في المجلس البلدي أمس على أهمية إعادة هيكلة مشروع معالجة نفايات البلدية الصلبة ليسهم في تقليل الالتزام المادي السنوي على الدولة تجاه المستثمر وتحمل الأخير المخاطر الناجمة عن المشروع.
وشددت رئيسة اللجنة مها البغلي في تصريح صحافي على هامش ورشة عمل بعنوان “مشروع معالجة نفايات البلدية الصلبة – موقع كبد” على أهمية ملاحظات ديوان المحاسبة المستحقة حول المشروع مع تخفيف العبء عن الدولة من ناحية المالية للمشروع واجراء دراسة إضافية فنية ومالية له.
وبينت البغلي بان فكرة المشروع تقوم على حرق النفايات الصلبة لتوليد الطاقة الكهربائية مبينة أن هناك من يرى بأن النفايات الصلبة عائق ويجب التخلص منها فيما يرى آخرون أنها “ثروة يجب استثمارها”.
وذكرت أن المشروع طرح في بداية عام 2000 تقريبا بهدف المساهمة بمعالجة النفايات الصلبة مضيفة “نحن حاليا في عام 2018 ومع زيادة عدد السكان خلال الاعوام الماضية اضافة الى منشآت الدولة فإن كمية النفايات الصلبة اليومية في تزايد مستمر”، لافتة الى ان “العبء يتضخم يومياً ويتحدى قدراتنا للتعامل معه، وبنفس الوقت أمامنا فرصة استثمارية أيضاً تتضخم وتتحدى قدراتنا في استغلالها خصوصا وأن عامل الوقت يهددنا من الجانبين”.
وأوضحت بأن الورشة ناقشت الملاحظات الفنية والمالية للمشروع ، وتوصلت إلى مجموعة من التوصيات، مؤكدة ان لجنة البيئة ستواصل إقامة ورش العمل للوصول إلى نتائج مرضية، لاسيما وأن مجلس الأمة أوقف المشروع في وقت سابق لوجود ملاحظات من قبل ديوان المحاسبة.
ولفتت البغلي الى أن تشغيل المشروع كان وفق نظام الـ”BOT” والآن حسب قانون 116 لسنة 2014 بشأن الشراكة بين القطاعين العام والخاص أصبح وفق نظام الـ “PPP”
من جهته أوضح عضو المجلس البلدي المهندس حمود العنزي في تصريح مماثل بأن الورشة أوصت بأن يضع ديوان المحاسبة آلية للرقابة اللاحقة على المشاريع التي تكون بين القطاع العام والخاص. وذكر أن تكاليف الدولة اعتبرت النفايات عبء يجب التخلص منه إذ تقدر تكاليف الالتزامات المالية السنوية مع قلة الفائدة المرجوة نظير معالجة النفايات، لافتا إلى أن اجمالي التزام الحكومة تجاه المشروع يقارب 886 مليون دينار على مدى 25 عاما بواقع 35 مليون دينار سنويا.
من جانبه قال مدير إدارة المخلفات في الهيئة العامة للبيئة الكويتية المهندس عبدالله العتيبي إن مشروع معالجة النفايات البلدية الصلبة يعد مشروعا متكاملا املا ان يستكمل العمل في ازالة العوائق عبر ورش العمل المقبلة التي من شأنها الوصول إلى حلول نهائية حول هذه المسألة.

ثلاث جهات لم تحضر

أكدت رئيس لجنة البيئة في المجلس البلدي مها البغلي دعوة مجموعة من الجهات المعنية الى حضور الورشة وهي جامعة الكويت ومعهد الكويت للابحاث العلمية والهيئة العامة للبيئة وديوان المحاسبة وجهاز المراقبين الماليين وهيئة الشراكة بين القطاع الخاص والعام ومن البلدية “ادارة البيئة وادارة المشاريع الهندسية”. وبينت البغلي بأن ممثلي هيئة الشراكة ومعهد الابحاث وجامعة الكويت لم يحضروا.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.

واحد × أربعة =