“ورقة بيضا” … حب وعنف وكوميديا في السينما

دارين حمزة

بيروت – «السياسة»:
تنطلق في 19 يناير الجاري في صالات السينما اللبنانية عروض فيلم الحركة والكوميديا السوداء «ورقة بيضا» الذي تولّى إخراجه الفرنسي هنري بارجيس، ويضمّ مجموعة ممثلين بارزين هم دارين حمزة, ألكسندرا القهوجي, غبريال يمّين, حسّان مراد, إدمون حداد,طارق تميم, حسام صبّاح وباسل ماضي، إضافة إلى بديع أبو شقرا.
ويتناول الفيلم الذي يستند إلى سيناريو تانيا سكياس، قصة “لانا”، ربّة منزل أربعينية، تعاني الملل في حياتها اليومية، تحب البوكر وتدمنها، وتلعبها في كل الأوقات، إذ على طاولة القمار حيث تلتقي أشخاصاً من مختلف الفئات والنوعيات، تشعر بأنّها على قيد الحياة. ولانا لا تنفصل عن صديقتها الحميمة “جيني”، البارعة في لعبة الحب، وتتقن اصطياد الرجال، ويصعب لأي منهم أن يقاومها. لكنّ الحياة التي تعيشها لانا وجيني تقودهما إلى مغامرات وتوقِعهما في ورطات، فتجدان نفسيهما في قلب الخطر. ففي أحد أندية القمار، تنشأ علاقة بين “لانا” و”قاسم”، وهو زعيم عصابة هاجسه العثور على قاتل أخيه والانتقام منه. أما جيني، فتُغرَم “بوائل”، أحد أزلام “قاسم”، وهو قوّاد عنيف وغامض. لكن سرعان ما تبدأ مشاكل الصديقتين، فتقع “لانا” تحت رحمة “قاسم” عندما تخيّب أمله، وتصبح حياتها مهددة، في حين أن “جيني” التي تكشف سراً خطيراً من طفولة “وائل”، تجد نفسها في مواجهة وحشية عشيقها.
وتوقّعَ منتج الفيلم طارق سكياس نجاح العمل جماهيرياً «لأنّه يعكس الواقع الحقيقي للحياة، وموضوعه جذّاب وجريء». وأضاف: «إنه فيلم سهل وممتع وفي متناول الناس من مختلف الفئات. فالكلام فيه سهل وطبيعي جداً من دون فلسفة، وهو يتضمّن كل ما يحبّه الناس».
وأشار إلى أن «موازنة الفيلم تخطّت المليون دولار». وقال: «طبعاً كان ثمة جهات راعية وشركاء أعانونا، وأشخاص كثر ساعدونا. فيلم السينما في لبنان هو بذاته مقامرة، ونأمل أن نتمكّن من عرضه خارج لبنان، وقد تعاقدنا مع شركة أميركيّة كي توزّعه حول العالم وتبيعه في الخارج».