وزارة التجارة: الكويت قطعت شوطا كبيرا بمجال حماية المستهلك

القاهرة-كونا:
أكد مسؤول بوزارة التجارة والصناعة الكويتية أن دولة الكويت قطعت شوطا كبيرا في مجال حماية المستهلك مشددا على أهمية التعاون العربي في هذا المجال الحيوي.
جاء ذلك في تصريح أدلى به وكيل وزارة التجارة والصناعة المساعد لشؤون الرقابة وحماية المستهلك عيد خليف الرشيدي لـ (كونا) على هامش أعمال الاجتماع الأول الذي يعقده مختصون بموضوعات حماية المستهلك في الدول العربية بمقر جامعة الدول العربية.
وأشار الرشيدي في هذا الإطار إلى تطور حماية المستهلك بدولة الكويت والقرارات واللوائح التي تنظم تلك العملية من خلال إدارتين تابعتين لقطاع الرقابة وحماية المستهلك بوزارة التجارة والصناعة يكمل بعضهما البعض احداهما للرقابة والأخرى لحماية المستهلك منوها في الوقت ذاته بدور اللجنة الوطنية لحماية المستهلك في هذا الشأن.
كما لفت إلى أن لدى دولة الكويت تجاربها الخاصة والثرية منذ أمد طويل في حماية المستهلك وكيفية التعامل معها ومع المخالفات الخاصة بها مبينا انه تم استعراض التجربة الكويتية أمام الاجتماع.
وبشأن ما تناوله الاجتماع حول مقترح إنشاء فريق عمل لحماية المستهلك العربي أوضح الرشيدي أن هذا الاجتماع هو الأول من نوعه بمشاركة جميع الدول الأعضاء.
وأفاد بأن الاجتماع تناول الموضوعات ذات العلاقة بالمستهلك العربي مشيدا باتفاق الجميع على ضرورة إنشاء فريق عربي للخبراء المختصين بهذا المجال يكون بمثابة إنذار مبكر.
وأوضح أن هذا الفريق سيمثل قاعدة معلومات لحماية المستهلك في إطار من القرارات والقوانين في الدول العربية مؤكدا أهمية تبادل الخبرات والتجارب بين الدول العربية.
وأشار إلى الاتفاق على العمل على آلية تكون بمثابة غرفة عمليات وإنذار مبكر لجميع الدول العربية في مجال السلع الاستهلاكية ومنها الأغذية على سبيل المثال وذلك على غرار الوضع في الاتحاد الأوروبي وفي اطار قوانين كل دولة.
ونوه الرشيدي باتفاق المجتمعين كذلك على أن تكون هناك مذكرة أو تقارير يرفعها الخبراء للاجتماع المقبل بشأن آلية العمل خلال الفترة المقبلة وتحديد مهام فريق العمل الفني المختص.
وذكر أن المختصين بموضوعات حماية المستهلك في الدول العربية قاموا بزيارة ميدانية إلى جهاز حماية المستهلك بمصر للاطلاع على اخر المستجدات والتطورات في هذا المجال.