وزيرة إسرائيلية تستفز الفلسطينيين … القدس أسفل فستانها

وزير الثقافة الإسرائيلية ترتدي فستانا عليه صورة القدس

القدس – وكالات: اختارت وزيرة الثقافة الإسرائيلية ميري ريغيف، التي حضرت مهرجان كان فستاناً عليه صورة البلدة القديمة في القدس المحتلة وتبرز فيه ساحات الحرم القدسي الشريف وقبة الصخرة لتظهر به في المهرجان السينمائي، هو ما يمثل استفزازاً للفلسطينيين والمسلمين.
وأرادت ريغيف بزيها نقل رسالة سياسية في ظل تعالي التصريحات الدولية، ومنها الأميركية، التي لا تعترف ان القدس المحتلة تحت سيطرة إسرائيل.
ودعت عبر فيديو بثته على موقع “فيسبوك”، أمس، المستوطنين لزيارة القدس القديمة واقتحام المسجد الأقصى بأعداد كبيرة، في ما يسمى يوم “توحيد القدس”.
وقالت: “أشكر الشرطة الإسرائيلية لسماحها لنا بدخول جبل الهيكل في ذكرى توحيد القدس، مطالبة المستوطنين بأن يصطحبوا أبناءهم لاقتحام الأقصى، وحضتهم على الصلاة لتكتمل سيطرتهم على القدس ببناء الهيكل المزعوم”.

Print Friendly