وزير الإعلام: الإرث التاريخي الكويتي رسالة للشعوب ووسيلة تقارب واتصال حضاري التزكية للجنة "صون التراث" تؤكد دورها الريادي

0 24

أكد وزير الاعلام وزير الدولة لشؤون الشباب رئيس المجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب الكويتي محمد الجبري أن ما تمتلكه الكويت من إرث تاريخي مادي وغير مادي موضع عناية ورعاية واهتمام القيادة السياسية في البلاد وفي مقدمتها سمو أمير البلاد وسمو ولي العهد وسمو رئيس مجلس الوزراء.
وأوضح الجبري في تصريح صحافي نقله بيان صادر عن وزارة الإعلام اول من أمس أن اهتمام القيادة السياسية بالارث التاريخي يأتي باعتباره رسالة للشعوب ووسيلة تقارب واتصال حضاري عبر العصور من خلال ما تمتلكه الامم من اثار وتراث حضاري وتاريخي.
وأشار إلى أن حصول الكويت أخيراً بالتزكية على مقعد في اللجنة الحكومية من المجموعة العربية ولمدة أربع سنوات باتفاقية صون التراث الثقافي غير المادي يؤكد على طبيعة العلاقات الكويتية العربية المتميزة على كافة الأصعدة.
وأضاف أن هذا المقعد يؤكد على دور الكويت الريادي بين الدول العربية في المحافل الإقليمية والدولية وتقديرا لدورها الفاعل على كافة الاصعدة وخاصة الثقافية بصفة عامة وفي منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة “يونسكو” بصفة خاصة.
ولفت إلى اهمية دور منظمة اليونسكو في حماية وابراز التراث الثقافي غير المادي المتوارث للشعوب وتدوينه جيلا بعد جيل وحفظ ابداعاتها وتعزيز التنوع الثقافي والقدرة الابداعية البشرية.
ونوه بدور الكويت الريادي في تحقيق أهدافها من خلال أعمال الجمعية العامة للدول الأطراف في اتفاقية صون التراث الثقافي غير المادي.
وتقدم الوزير الجبري بخالص التهنئة والتبريكات الى المستشار بالمجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب الدكتور وليد السيف بانتخابه لمنصب مقرر الجمعية العامة في دورتها السابعة.
وأعرب عن التمنيات بأن تكلل كافة الجهود لما فيه خير ورفعة وازدهار الكويت في ظل القيادة السياسية الحكيمة لسمو أمير البلاد وسمو ولي العهد وسمو رئيس مجلس الوزراء حفظهم الله ورعاهم.
يذكر أن المجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب شرع في حصر عناصر التراث الثقافي غير المادي الذي تتمتع به الكويت لإدراجها في عدة قوائم تابعة للاتفاقية منها القائمة التمثيلية للحفاظ على التراث الثقافي غير المادي الإنساني وقائمة الصون العاجل وقائمة أفضل الممارسات في صون التراث.
وكانت مشاركة الكويت في اجتماع الدول الأطراف في اتفاقية صون التراث الثقافي غير المادي التي عقدت أخيرا ممثلة بالدكتور آدم الملا بجانب الدكتور وليد السيف والشيخة فرح الصباح كممثلين عن المجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب باعتبارها الجهة المشرفة على اتفاقيات “يونسكو” في مجالي التراث والثقافة.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.