استقبل اللجنة العليا لقرية "صباح الأحمد"

وزير الداخلية استعرض الاستعدادات الأمنية لمهرجان الموروث الشعبي استقبل اللجنة العليا لقرية "صباح الأحمد"

استقبل نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية الشيخ محمد الخالد في مكتبه بمقر وزارة الداخلية صباح أمس المشرف العام على اللجنة العليا الدائمة للإشراف على قرية ” الشيخ صباح الأحمد التراثية ” المستشار في الديوان الأميري محمد ضيف الله شرار, وعضوي اللجنة سيف الشلاحي, وناصر العازمي.
واستعرض معهم الاستعدادات الأمنية والإيجابيات والسلبيات الخاصة التي واكبت انطلاق فعاليات مهرجان الموروث الشعبي خلال الفترة الماضية, الذي شارك فيه وفود من جميع الدول الخليجية مما جعله أكثر تميزاً ومنحه زخماً كبيراً من خلال تنوع المشاركات والمنافسات.
وأكد الخالد أن القرية أصبحت معلماً ثقافياً وتراثياً وترفيهياً لأبناء الكويت ودول مجلس التعاون الخليجي بفضل دعم ومساندة سمو الأمير الشيخ صباح الأحمد وبفضل توجيهاته السامية للحفاظ على تراث الآباء والأجداد وإبرازه.
كما بحث الوزير الخالد الوزير الخالد مع المشرف العـــام على اللجنة العليا الدائمة وأعضاء اللجنــــة الإجراءات الأمنيــــة من جانب وزارة الداخليـة.
وتوجه ببعض الملاحظــات والتوجيهات معرباً عن تقديره للجنة العليا الدائمــة وما قامت به من جهــود, كما أكد على الدعم اللامحدود وأن الأجهزة الأمنية أثبتت نجاحها في العام الماضي وسيتم تكثيف التأمين الأمني خلال الفترة المقبلة.
من جانبه توجه المستشار في الديوان الاميري محمد ضيف الله شرار, بالشكر والتقدير للشيخ محمد الخالد, مؤكداً له العمل على تلافي أي سلبيات, ومشيداً بالدور الأمني الذي قام به رجال الأمن خلال انطلاق الفعاليات.