وزير الشؤون: نأمل أن تتجاوز تبرعات رمضان 50 مليون دينار وقع مذكرة تفاهم مع جيبوتي في مجال رعاية المرأة

0 159

كتب – فارس العبدان:

أكد وزير الشؤون الاجتماعية سعد الخراز ان الجمعيات الخيرية تزود الوزارة بالحساب الختامي لما تم تحصيله من تبرعات في شهر رمضان للإعلان عن الحصيلة النهائية، مشيراً الى ان بعض الجمعيات أوردت بياناتها وبانتظار بقية البيانات من الجمعيات الأخرى، ونأمل ان يتجاوز الرقم مجموع العام الماضي الذي بلغ 50 مليون دينار، لاسيما بعد ما رأيناه من تعاون الجمعيات في الشهر الفضل.
وقال الخراز في تصريح صحافي صباح أمس على هامش توقيعه مذكرة تفاهم في مجال شؤون المرأة مع جمهورية جيبوتي ممثلة بوزيرة المرأة والأسرة مؤمنة حسن، يرافقها سفير جيبوتي لدى الكويت محمد مؤمن، انه “قبل بدء شهر رمضان ، شكلت الوزارة الفرق الخاصة في متابعة مشاريع الجمعيات الخيرية خلال الشهر الفضيل بالتنسيق مع الجهات المعنية من وزارة الداخلية والبلدية وبقية الجهات المعنية، حيث كان الهدف من هذا ضبط تنظيم هذه المشاريع والتبرعات”.
وأضاف أن “عدد الزيارات التي قامت بها هذه الفرق تجاوز 1000 زيارة، ولله الحمد ما نتج من مخالفات لاتعد جسيمة، حيث إنه وقعت بعض الملاحظات والمخالفات البسيطة من قبل بعض الجمعيات، لكن هذا يسرنا كوزارة ويدل على تعاون الجمعيات، حيث ان أي مخالفة أو شخص يجمع بدون هوية، تتخذ الفرق بحقه الاجراء المعتاد”.
وحول مذكرة التفاهم، لفت الخراز الى انها تتمحور حول عدة بنود رئيسية منها رعاية المرأة، وذلك من خلال الأسر المنتجة والمشاريع المتناهية الدخل والضمان الاجتماعي مضيفاً أنه “سيكون التنفيذ من خلال تبادل الزيارات والخبرات بين الدولتين”.
وعبر عن سعادته بزيارة الوزيرة مؤمنة حسن خلال اليومين الماضيين، حيث اطلعت من خلالها على تجربة الكويت في رعاية الفئات الخاصة وشؤون ذوي الاعاقة، اذ تسعى من خلال هذه الزيارة الى تطبيق ما يمكن في جيبوتي، كما التقت بالعديد من الجمعيات الخيرية وبيت الزكاة بخاصة وأن لهم مشاريع في جيبوتي.
وقال الخراز ان الكويت تسعى دائما الى الوقوف بجانب أشقائها في شتى المجالات ومنها ما يتعلق بوزارة الشؤون في الجانب الاجتماعي، كما نسعى لتطوير الخدمات في جيبوتي والاستفادة بما لديهم من خبرات لنقلها للكويت.
ومن جهتها، توجهت الوزيرة مؤمنة حسن بالشكر للكويت بقيادة قائد العمل الانساني سمو الامير الشيخ صباح الاحمد والشعب الكويتي لما تقدمه من دعم لجيبوتي وشعبها في المجالات كافة، مشيرة الى انها اطلعت على المشاريع والخدمات الاجتماعية التي تقدمها الكويت للمجتمع.
من جانبه، قال السفير محمد مؤمن ان الوزيرة مؤمنة الحسن حظيت باهتمام خاص من قبل المؤسسات التي زارتها واطلعت على خبرة الكويت في عدة مجالات منها حماية الطفل والمرأة والمعاقين والفئات التي تحتاج للرعاية، كما اطلعت على خبرة الجمعيات الأهلية والخيرية في الكويت على امل تستفيد من هذه الخبرة ونقلها لوزارتها.
ولفت الى ان مذكرة التفاهم تشمل تبادل الخبرات بين البلدين، حيث ستستفيد جيبوتي من خبرة الكويت في هذه المجالات، ذلك حتى لا نضيع الوقت للتعلم وبالتالي هي خبرة جاهزة ونستفيد منها.

You might also like