وزير خارجية قطر: الوساطة الكويتية مازالت موجودة

0

أكد وزير الخارجية القطري الشيخ محمد بن عبد الرحمن آل ثاني، أمس، أن بلاده لم تكن “تتوقع” اندلاع أزمة كبيرة بينها وبين السعودية والإمارات والبحرين ومصر، في يونيو 2017، عقب “خلاف بسيط” مع أبوظبي، وشدد على أن العلاقات لن تعود إلى سابق عهدها مع هذه الدول، حال انتهت الأزمة.وقال محمد بن عبد الرحمن، في تصريحات لصحيفة “الخليج أونلاين”، “لم نتوقع حدوث هذه الأزمة بهذا الحجم، كان هناك خلاف بسيط مع الإمارات قبل الأزمة بشهر ونصف، ولكن لم يتوقع أحد حدوث الأزمة الحالية، التي لا يمكن وصفها إلا بالخيانة والغدر”.
وأضاف إن العلاقة قبل الحصار بساعات، كانت لا تشير لأي نية لمقاطعة قطر، و”الأمور خرجت لتتحول لسياسة عدائية ضد الدولة”.وأكد أن الوساطة الكويتية “ما زالت موجودة”، غير أن فرص الحل أصبحت بعيدة؛ مشيرا إلى أن العلاقة لن تعود إلى سابق عهدها مع هذه الدول، حال انتهت الأزمة؛ واصفا مواقف وإجراءات الدول الأربع بـ “العدائية” تجاه بلاده.
واعترف الوزير القطري بأن “دولا أجنبية تحاول أن تدلو بدلوها من أجل حل الخلاف، غير أن “المجتمع الدولي أصبح يعبر عن ملل من الأزمة الخليجية”، في ضوء “عدم وجود بوادر للحل”.
إلى ذلك، تسلم الرئيس السوداني عمر البشير، رسالة خطية من أمير قطر الشيخ تميم بن حمد، بشأن “العلاقات الثنائية وتطوير الشراكة الستراتيجية بين البلدين”.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.

11 + 1 =