وسائل طبيعية للتغلب على حصوات الكلى

ترجمة -محمد صفوت:
وجود حصى بالكلى يسبب آلاماً شديدة والذين عانوا من هذه الآلام يقولون انهم مستعدون لتحمل اية آلام مرضية اخرى بدلاً من آلام هذا المرض بالذات ويؤكد الخبراء ان الوقاية خير من العلاج وهذا يكفي.
قد يتساءل البعض عن حصى الكلى وعن طبيعة تكوينه يقول العلماء ان حصى الكلى هو في الاساس حصى من معدن الكالسيوم وعادة ما يتحد الكالسيوم مع الفوسفات او الاكسيليت او الكربونات ما ينتج عنه تكون حصى الكلى ولوحظ كذلك ان اليوريك اسيد يمكنه ايضاً تكوين حصى الكلى او المثانة.
من ابرز اسباب تكوين حصى الكلى الغذاء غير الصحيح والجرعات الاضافية من الكالسيوم الاصطناعي او المأكولات الغنية بالاكسيليت او الجفاف الذي يحرم الجسم من الرطوبة الكافية ولهذا السبب الاخير يوصي الاطباء بان يتناول كل واحد منا ما لا يقل عن 64 اونصة من الماء يومياً.
ومن المعروف ان النباتيين الذين يكثرون من تناول الخضراوات والفواكه لا يتعرضون كثيراً للاصابة بحصى الكلى اما الذين اعتادوا تناول اللحوم الحمراء والبروتين فيعرضون الكلى للمزيد من الضغوط ما يتسبب في اصابتها بالحصوات.
اما المسرفون في تناول البروتينات والمكملات الغذائية المحتوية على المزيد من هذه البروتينات فيعرضون انفسهم اكثر للاصابة بحصى الكلى ومن بين تلك المكملات اغذية من الحليب ومنتجات الألبان كالجبن والروب الزبادي والايس كريم.
لمعرفة ما اذا كانت هناك احتمالات باصابتك بحصى الكلى ينبغي اجراء الفحوصات اللازمة بالاضاف الى مراجعة التاريخ الطبي لاسرتك لمعرفة احتمالات الاصابة بهذا المرض.
من شان الفحوص الدقيقة لمستويات المعادن المختلفة بالجسم ان تكشف لك عن المزيد من تلك الاحتمالات.
يقلل فيتامين «E» من مستويات اكسيليت الكالسيوم الذي يتسبب في الاصابة بحصى الكلى وكذلك فيتامين B6 اما المغنسيوم فهو يساعد الجسم على الاستفادة الصحية من الكالسيوم.
في بعض الحالات يلجأ الطبيب الى علاج المرضى المصابين بحصى الكلى عن طريق الوخز بالابر الصينية وهذه الطريقة في العلاج تعمل على تفتيت تلك الحصوات وخروجها مع البول على وجه السرعة.

Print Friendly