وفاة غنوة علي سليمان في حادث سير بالقاهرة

0

غيّب الموت الفنانة الشابة غنوة محمد علي سليمان، أخت المطربة أنغام غير الشقيقة، عن عمر يناهز 30 عاما، في المستشفى الجوي بالتجمّع الخامس، إثر تعرضها الخميس الماضي لحادث سير، في شارع التسعين بمنطقة التجمع الخامس الراقية، أودى بحياتها بعد نحو 12 ساعة، حيث تعرضت لكسور ونزيف داخلي حتى لفظت أنفاسها الجمعة في المستشفى.
ونعت أنغام اختها غنوة عبر حساباتها في التواصل الاجتماعي مع نشر صورتها، سائلة متابعيها الدعاء لها بالرحمة والمغفرة. كما تواجدت أنغام في المستشفى لمتابعة تصريح الدفن واجراءات النيابة، التي أمرت باحتجاز صاحب السيارة المتسبب في الحادث الذي أودى بحياة غنوة بعد أن صدم سيارتها. وغنوة هي الأخت غير الشقيقة لأنغام، ووالدهما الملحن محمد علي سليمان، لكن الراحلة لم تكن في شهرة أختها، وكانت تتلمّس طريق النجومية، من خلال بعض الأغنيات التي لم تحقق معها الشهرة، فابتعدت سنوات، وتزوجت وأنجبت طفلها الوحيد “ياسين”، حتى قررت الاتجاه إلى التمثيل أخيراً، وشاركت في مسلسل “الأب الروحي” في موسمه الثاني، من إخراج تامر حمزة، وحققت فيه النجاح الكبير. وفاة غنوة شكلت صدمة في الوسط الفني، وتحديداً القريبين منها، الذين نعوها عبر صفحاتهم على مواقع التواصل الاجتماعي، مؤكدين أنها “كانت فنانة موهوبة، ولم تنل حظها من النجومية حتى الآن”. وتداول نشطاء على مواقع التواصل فيديو يوثق آخر ظهور للفنانة الراحلة، حيث أظهر الفيديو الفنانة غنوة وهي تلتقط صورة مع أحد المعجبين في القاهرة. وقالت للجمهور فيه: “ح توحشونا جدًا جدًا باي باي”. أما آخر أمنية لها فكتبت عنها غنوة عبر صفحتها بـ”فيسبوك”: “ممكن أنام ربع ساعة؟ ربع ساعة بس… يا عقلي يخربيت التفكير”. ثم اتبعته بمنشور آخر تضمن: “أنا نايمة من ساعة بوست الربع ساعة.. انتو كلكوا دعتولي في ساعة استجابة ولا ايه؟”. يذكر أنّ العلاقة بين غنوة وأختها أنغام كانت متوترة، حيث كانت هناك قطيعة بينهما وتصريحات تنم عن الجفاء من الطرفين، وكانت غنوة تتّهم أنغام باعتراض طريقها الغنائي، وتنتقد مقاطعة أنغام لوالدهما بسبب خلافاتهما المستمرة منذ فترة طويلة.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.

واحد + 12 =