وفاة مديحة يسري… إحدى أجمل 10 نساء في العالم قضت في الفن أكثر من سبعة عقود... وفي رصيدها عشرات الأفلام والمسلسلات

0 3

رحلت الفنانة المصرية مديحة يسري في القاهرة مساء الثلاثاء، عن 97 عاما بعد رحلة فنية حافلة بدأت قبل أكثر من سبعة عقود. وتوفيت يسري التي اعتبرت من أجمل ممثلات العالم، بعد معاناة مع المرض في مستشفى المعادي العسكري، الذي نقلت إليه بعد أن ساءت حالتها، وأمر رئيس الوزراء المصري بأن تتكفل الدولة بنفقات علاجها، وتولت وزيرة التضامن الاجتماعي متابعتها وزارتها في المستشفى لمعرفة طلباتها.
واختيرت مديحة، كواحدة من أجمل عشر نساء في العالم خلال الأربعينات. وتعتبر يسري، بالإضافة إلى فاتن حمامة الوحيدتين اللتين مثلتا مع أربعة من نجوم الغناء محمد عبدالوهاب، وفريد الأطرش، ومحمد فوزي، وعبدالحليم حافظ. وقضت الممثلة المخضرمة سنواتها الأخيرة تتنقل فوق كرسي متحرك إلى أن وهنت صحتها ولزمت فراش المرض. وكان وفد من الفنانين زار الفنانة الراحلة قبل وفاتها بساعات ضم سامح الصريطي، وإلهام شاهين ودنيا سمير غانم ووالدتها دلال عبدالعزيز. ولدت الفنانة الراحلة باسم هنومة حبيب خليل في 1921 وبدأت رحلتها مع السينما بمشهد صامت في فيلم “ممنوع الحب” بطولة محمد عبدالوهاب قبل أن تحصل على فرصتها في فيلم “أحلام الشباب” أمام فريد الأطرش وتحية كاريوكا. تاريخ “سمراء النيل” يحفل بإنتاج فني متنوع بين الاجتماعي والغنائي والعاطفي، حيث عملت مع محمد فوزي وعبدالحليم حافظ وفريد الأطرش ويوسف وهبي، ورشدي أباظة وعماد حمدي، ومن أبرز أعمالها “الأفوكاتو مديحة” و”ابن الحداد” و”حياة أو موت” و”الخطايا” و”ممنوع الحب” و”لحن الخلود”. مديحة اكتشفها المخرج محمد كريم وكان أول ظهور لها في فيلم “ممنوع الحب”، عام 1940 كصاحبة وجه مبتسم، واختيرت كواحدة من أجمل عشر نساء في العالم خلال حقبة الأربعينات. حصلت على فرصتها الحقيقية حينما شاهدها يوسف وهبي وهي تؤدي مشهداً في أحد البلاتوهات فاستدعاها هو وشريكه توجو مزراحي، وعرض عليها العمل معه في ثلاثة أفلام دون أن تعمل مع غيره، وهي: “ابن الحداد” و”فنان عظيم” و”أولادي”.
تزوجت مديحة يسري أربع مرات، ثلاث من الوسط الفني. اولاها من المطرب والملحن محمد أمين، وأثمر زواجهما عن تأسيس شركة إنتاج سينمائي أنتجت خلال سنوات زواجهما الأربع أفلاماً مثل “أحلام الحب” و”غرام بدوية”، و”الجنس اللطيف”. بعد انفصالهما تزوجت مديحة من الفنان أحمد سالم عام 1946. ثم تزوجت الفنان محمد فوزي، الذي ساندته كثيرا في تأسيس شركة الأسطوانات، وحدث اللقاء الأول بينهما في فيلم “قبلة في لبنان”، وبعد زواجهما اشتركت معه في بطولة العديد من الأفلام التي أعادت اكتشاف نقاط دفينة في موهبتها مثل فيلم “فاطمة وماريكا وراشيل” الذي يعد أول تجربة كوميدية لها، كما شاركته في بطولة أفلام “آه من الرجالة”، “بنات حواء” الذي قدمت فيه دور رئيسة جمعية المرأة تساوي الرجل. قد أثمر زواجهما عن ابنهما الوحيد عمرو الذي توفي في حادث سيارة. أما آخر زيجاتها فكانت من الشيخ إبراهيم سلامة الراضي، شيخ مشايخ الحامدية الشاذلية الصوفية. قدمت على مدى مشوارها أكثر من 90 فيلما بعضها من كلاسيكيات السينما المصرية مثل “أمير الانتقام” و”حياة أو موت” و”إني راحلة” و”لحن الخلود” و”بنات حواء” و”الخطايا” و”لا تسألني من أنا” و”أيوب”. وكان آخر ظهور سينمائي لها في فيلم “الإرهابي” عام 1994 أمام عادل إمام، وكذلك عشرات المسلسلات. واختيرت مديحة يسري عضوا بمجلس الشورى المصري، في أواخر تسعينات القرن العشرين. وتم تكريمها في المهرجانات المصرية والعربية ومنحتها أكاديمية الفنون الدكتوراه الفخرية في 2017.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.