وكيل العدل: معرض “التصميم الهندسي” مدعاة للفخر بأفضل إبداعات الطاقات الشبابية

0 7

الأنصاري: 111 مشروعاً لـ 474 طالباً من “الهندسة” نتمنى تطبيقها على أرض الواقع

كتب – محمد الفودري:
افتتح وكيل وزارة العدل عبداللطيف السريع أمس، معرض مشاريع التصميم الهندسي الـ 34 الذي أقامته كلية الهندسة والبترول في جامعة الكويت تحت رعاية وزير العدل وزير الأوقاف والشؤون الاسلامية الدكتور فهد العفاسي في فندق كراون بلازا بالفروانية.
وقال السريع في كلمته الافتتاحية :إن “ما يدعو للفخر ان يضم هذا المعرض أفضل الابداعات الهندسية للطاقات الشابة بكلية الهندسة والبترول ليجسد بذلك الخبرة العلمية والتراكم المعرفي على مستوييه النظري والتطبيقي وهو ما يحتاج اليه وطننا العزيز”.
وأضاف “اننا نعيش في عصر تتعاظم فيه قيمة العلم والعمل اللذين بهما يبني الشباب أوطانهم، لذلك فإن ماقامت به كلية الهندسة و البترول من تنظيم هذا المعرض وما يمثله من دعم لشباب المهندسين هو أمر يستحق التحية والتقدير ونموذج يحتذى به في الجمع بين الدراسة العلمية و التطبيق العملي بما يخدم المجتمع”.
من جانبه، ذكر مدير جامعة الكويت الدكتور حسين الانصاري في كلمة له خلال الافتتاح أن هذا المعرض يقام بشكل دوري، مشيراً في الوقت ذاته الى مشاركة 111 مشروعاً فيه من مختلف التخصصات بكلية الهندسة ضمت 474 طالبا وطالبة.
وأضاف الانصاري ان “الهدف من إقامة المعرض هو عرض المشروعات الطلابية وابراز إنتاجهم العلمي وخبراتهم المهنية، مبينا بان كل مجموعة مشاركة تضم من ثلاثة الى خمسة طلاب أو طالبات يتم التعاون فيما بينهم لإعداد المشروع وتطبيق ما تمت دراسته من المقررات النظرية والتطبيقية تحت إشراف اعضاء هيئة التدريس والمهندسين بالكلية، اذ يقوم الطلبة بطرح رؤاهم وآرائهم الإبداعية في النظر لأي مشكلة في المجال الهندسي او اي فكرة ابداعية”.
وتابع ان المعرض فرصة ليكون هناك تنافس بين الطلبة فضلا عن انه فرصة لكي يطلع المجتمع على المشاريع الهندسية والتي منها يمكن تطبيقها على ارض الواقع، وحل الكثير من المشكلات البيئية او المشكلات التي تواجه المصانع وغيرها من التخصصات الهندسية من خلال طرح حلول علمية دقيقة.
وقال الانصاري :إن المشروعات الهندسية التي قدمها الطلبة تعد مفخرة للجامعة والكويت، لما تتمتع به من مستوى عال في العرض وطرح الحلول للمشكلات الموجودة وهذا الامر يَصْب في صالح اقتصاد البلاد والجهود التنموية على مستوى الدولة.
وتمنى بأن يتم تطبيق هذه المشروعات من خلال ريادة الأعمال والتوجه للعمل الخاص، حيث اننا نشجع أصحاب الاعمال اذا كانت هناك فكرة ممكن تطبيقها عمليا على الاستفادة منها.
من جهته، قال عميد كلية الهندسة والبترول بجامعة الكويت الدكتور عبداللطيف الخليفي أن هذا المعرض الـ 34 يقام للسنة الـ 17 على التوالي بواقع معرضين خلال العام الدراسي، مشيرا الى مشاركة 111 مشروعا هذا العام من مختلف التخصصات الهندسية بالكلية.
وأكد الخليفي أن الكلية تسعى دائما الى تطوير المناهج وتعديلها وفق آخر المستجدات العالمية، بحيث يضاهي خريج الكلية خريجي الجامعات العالمية العريقة، كاشفا عن توجه لطرح تخصص الهندسة البيئية لم تكتمل صورته حتى الآن.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.