“يوروموني الكويت” يبحث استجابة القطاع المالي لخطة التنمية ينطلق 25 الجاري في دورته العاشرة تحت شعار"كويت جديدة "

0 3

تحتفل مؤسسة يوروموني بانطلاق أعمال الدورة العاشرة من مؤتمرها السنوي بدولة الكويت يوم 25 الجاري . وتشارك في استضافة المؤتمر رسميا وزارة المالية التي دعمت أعمال مؤتمر يوروموني في الكويت على مدار العقد الماضي.
ومن المعروف أن خطة التنمية الوطنية لدولة الكويت “كويت جديدة” تحدّد الرؤية الاقتصادية للحكومة حتى عام 2035. ومن هذا المنطلق، سينضم إلى مؤتمر يوروموني نخبة متنوعة من المتحدثين من الدوائر الحكومية وأوساط المال والأعمال والاقتصاد بهدف تحليل استجابة القطاع المالي لهذه الخطة وتأثيرها على الاقتصاد.
وستبدأ هذه الدورة المميزة التي تمثل الذكرى السنوية العاشرة للمؤتمر بكلمة افتتاحية رئيسية من وزير المالية نايف الحجرف تليها كلمة من مدير عام هيئة تشجيع الاستثمار المباشر مشعل جابر الأحمد الصباح . وسيشارك أيضًا كلٌّ من شيخة البحر، نائب الرئيس التنفيذي لمجموعة بنك الكويت الوطني، و عادل عبد الوهاب الماجد، نائب رئيس اتحاد مصارف الكويت، في المقابلات الفردية في الجلسة الصباحية الافتتاحية.
وفي هذا الإطار، قالت فيكتوريا بين، مدير عام يوروموني للمؤتمرات في منطقة الشرق الأوسط وإفريقيا: “تضع خطة التنمية الوطنية لدولة الكويت رؤية طموحة لتحويل البلاد إلى مركز مالي وتجاري وثقافي رائد بحلول عام 2035. وأتطلع قدما إلى مناقشة الفرص التي تتيحها هذه الخطة ودور القطاع المالي في إنجازها. ولقد تشرفت يوروموني بالعمل مع وزارة المالية خلال السنوات العشر الماضية في مؤتمرنا السنوي، وأعتقد أن هذه الدورة ستكون الأفضل حتى الآن!”.
وقد استقطب مؤتمر يوروموني الكويت في العقد الماضي الآلاف من الموفدين والمئات من المتحدثين، وقدّم منصة منقطعة النظير لقيادة الفكر والتواصل مع تغطية شاملة على الصعيدين الدولي والمحلي.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.