يوم المرأة الكويتية… عطاء وبناء

• لطيفة الفهد: مقترح لجنة شؤون المرأة بتحديد 16 مايو كل عام يوماً للمرأة الكويتية جاء تأكيداً لمكانتها وتعزيزاً لدورها في المجتمع وإبراز قدراتها في التنمية الشاملة

ضمن احتفالات العالم بيوم المرأة احتفلت الكويت لأول مرة في تاريخها بيوم المرأة الكويتية العام الماضي 16/5/2016 وكان مجلس الوزراء قد وافق في يونيو 2015 على ما قدمته لجنة شؤون المرأة «التابعة لمجلس الوزراء» بأن يكون يوم 16 مايو كل عام هو يوم المرأة الكويتية وبناء على هذا القرار اوعز المجلس لكل الجهات الحكومية ذات العلاقة بتقديم كل سبل الدعم التي من شأنها تعزيز مكانة المرأة الكويتية على جميع الاصعدة وتشجيع تفعيل دورها في المجتمع وصولاً الى تحقيق مرتبة مميزة لها محلياً واقليميا ودوليا.
• وبالطبع فان جريدة «السياسة» يسرها هذا المقترح والموافقة عليه من مجلس الوزراء كما يسرها مشاركة المرأة الكويتية احتفالاتها والمساهمة في ابراز مكانتها محلياً واقليمياً ودوليا وتأكيد الاهمية الاحتفالية بيوم المرأة الكويتية الذي سيأتي بعد يومين في 16 مايو الجاري… نلقي الضوء على فعاليات ومضمون واهداف هذا اليوم الذي نفتخر به وفيما يلي لقطات موجزة عن الموضوع:
1- اكدت رئيسة لجنة شؤون المرأة التابعة لمجلس الوزراء الشيخة لطيفة الفهد السالم الصباح اهمية الاحتفالية الأولى بيوم المرأة الكويتية والتي تعكس ايمان القيادة السياسية بدور المرأة المجتمعي والحرص على تمكينها في مراكز صنع القرار وان فعاليات الاحتفالية الأولى في العام الماضي والتي كانت تحت شعار «شقائق الرجال» كانت ذات خصوصية لانها الأولى في تاريخ البلاد اثر صدور القرار التاريخي بمنحها حقوقها السياسية في مايو 2005.
2- ثمنت الشيخة لطيفة الدور الكبير لسمو امير البلاد الشيخ صباح الاحمد ومساندة سموه لحقوق المرأة باعتبارها عنصرا وشريكاً فاعلاً في المجتمع مشيرة الى ان المرسوم التاريخي الذي اصدره الامير الراحل الشيخ جابر الاحمد الجابر الصباح في مايو 2005 بمنح المرأة حق الترشح والانتخاب ايمانا منه باهمية دورها وتقديراً لعطائها.
واكدت على حرص الكويت على اشراك المرأة في وضع الخطط التنموية والمشاركة في اتخاذ القرارات جنباً الى جنب مع الرجل علاوة على تفعيل دورها في منظمات المجتمع المدني يعكس الامل والطموح.
واضافت ان تفاعل المرأة مع الاحتفالية التي تشهد حضور عدد من الرموز النسائية في منطقة الخليج العربي يمثل انطلاقة للمرأة ويسهم في تفعيل دورها وتعزيز مكانتها في وضع سياسات تلائم المرحلة المقبلة وشددت الشيخة لطيفة الفهد على ان رغم كل المكاسب التي حققتها المرأة الكويتية فانها تتطلع الى المزيد وصولاً الى الغايات المثلى للمشاركة الفاعلة في خطط التنمية، مؤكدة في الوقت ذاته ضرورة ان يكون عطاء المرأة موازياً لما تحصل عليه من مكاسب.
وجريدة «السياسة» اذ تعرب عن تقديرها واعتزازها بيوم المرأة الكويتية وتتمنى للجميع كل توفيق والنجاح وان تكون احتفالية هذا العام تحت شعار «المرأة عطاء وبناء» مكللة بالتوفيق والنجاح وتحقيق الاهداف المرجوة.

Leave A Reply

Your email address will not be published.