1.2 مليار دينار مكاسب البورصة السوقية بنهاية تداولات الأسبوع كثافة التعاملات على الأسهم القيادية في قطاع البنوك تدفع السوق الأول لتجاوز حاجز 5 آلاف نقطة

0 115

حركة تجميع من المحافظ والصناديق الاستثمارية مع اقتراب فتح الاقتصاد تصعد بالمؤشر العام 214 نقطة

كتب – أحمد فتحي:

شهدت البورصة حالة من الصعود المتواصل خلال جميع جلسات الأسبوع الرابع والأخير من رمضان، والثاني بعد تطبيق قرار الحظر الشامل لتحقق ارتفاعات على مستوى جميع المؤشرات عوضت خسائر الأسبوع قبل الماضي.
وشهدت جلسات الأسبوع كثافة في التداولات على الأسهم القيادية وفي مقدمتها أسهم البنوك وبعض الشركات في السوقين الأول والرئيسي، ليرتفع مؤشر السوق الأول بنحو 271.5 نقطة وبنسبة 5.4 في المئة من 5024.51 في إقفالات الخميس 14 مايو نقطة إلى 5295.99 نقطة في إقفالات أمس.
كما صعد المؤشر العام للبورصة خلال الأسبوع بنسب 4.5 في المئة إلى مستوى 4913.7
نقطة بانخفاض بلغ 214.6 نقطة مقارنة بـإقفاله في الأسبوع السابق عند مستوى 4699.11 نقطة، وارتفع مؤشر السوق الرئيسي بنسبة 2.5 في المئة وبـ 100.8 نقطة مرتفعاً من 4060.89 نقطة إلى 4161.69 نقطة، كما ارتفع مؤشر “الرئيسي 50” بنسبة 3 في المئة من 3933.89 نقطة إلى 4054.9 نقطة مرتفعاً 121 نقطة.
وزادت القيمة السوقية للبورصة خلال الأسبوع الماضي بنحو 1.22 مليار دينار بنسبة ارتفاع بلغت 4.5 في المئة لتصل إلى مستوى 27.994 مليار دينار بعد أن كانت 26.772 مليار دينار في إقفال الخميس 14 مايو، وبذلك تكون البورصة قد حققت مكاسب رأسمالية بلغت 1.11 مليار دينار في الثلاث جلسات الماضية لتعوض خسائرها الأسبوع الماضي والتي بلغت 927 مليون دينار، وذلك بدعم من عدة عوامل مهمة أثرت بشكل كبير على زيادة الزخم في التداولات خلال الأسبوع الجاري، كان على رأسها توجهات الدولة بعودة الحياة تدريجياً الى كافة قطاعات الدولة ومن بينها الادارات الحكومية والأسواق بضوابط.
وارتفعت القيمة السوقية للسوق الأول 1.03 مليار دينار وبنسبة 5.4 في المئة من 19.105 مليار دينار إلى 20.13 مليار دينار، كما زادت القيمة الرأسمالية للسوق الرئيسي بنسبة 2.5 في المئة وبقيمة 191 مليون دينار من 7.666 مليار دينار إلى 7.85 مليار دينار.

مواصلة الصعود
واصلت البورصة صعودها في آخر جلسات الأسبوع لتحقق ارتفاعات استمرت خلال الخمس جلسات، حيث ارتفع مؤشر السوق الأول بنسبة 0.36 في المئة وبـ17.7 نقطة ليرتفع من 5277.01 نقطة إلى 5295.99 نقطة، وصعد المؤشر العام للبورصة بنحو 0.38 في المئة بارتفاع 18.5 نقطة من 4895.1 نقطة إلى 4913.7 نقطة، كما ارتفع المؤشر الرئيسي 17.7 نقطة وبنسبة 0.4 في المئة من 4143.99 نقطة إلى 4161.69 نقطة، وارتفع مؤشر “الرئيسي 50” بـ 12 نقطة وبنسبة 0.3 في المئة من 4042.9 نقطة إلى 4054.9 نقطة.
وكانت التوقعات أن تشهد الجلسة عمليات جني أرباح بعد الارتفاعات الكبيرة والمتواصلة التي شهدتها خلال جلسات الأسبوع، بالإضافة لرغبة المستثمرين بالاحتفاظ بالكاش قبل بداية عطلة عيد الفطر لحين وضوح الرؤية للسوق بشأن الوضع الخاص بأعداد المصابين، والتي ستؤدي الى استمرار الحظر سواء شامل أو جزئي، إلا أن الجلسة شهدت ارتفاع جميع المؤشرات منذ البداية.
وشهدت الجلسة شراء انتقائي متحفظ من محافظ وصناديق استثمار والمدعومة بتفاؤل المستثمرين تجاه التعافي الاقتصادي وذلك في ظل توقعات بتخفيف قيود الاغلاق مع نهاية الاسبوع الاول من شهر يوليو المقبل، وشهد عدد من الأسهم التشغيلية المدرجة عمليات شراء مكثفة، وذلك في ظل تدني اسعار الاسهم التي اعطت انطباعا بأمان الاستثمار والاستحواذ علي الاسهم دون اي مخاوف من عمليات جني الارباح.

القيمة السوقية
وارتفعت القيمة السوقية للبورصة بمقدار 105 ملايين دينار وبنسبة 0.37 في المئة من 27.889 مليار دينار في نهاية جلسة الأربعاء إلى 27.99 مليار دينار في جلسة أمس، وذلك بعد تداول 82.2 مليون سهم لعدد 108 شركات عبر 4.6 ألف صفقة بقيمة إجمالية بلغت 16.22 مليون دينار، لتنخفض السيولة خلال هذه الجلسة بنحو 17 في المئة مقارنة مع الجلسة السابقة التي بلغت فيها 19.5 مليون دينار، كما تراجعت أحجام التداول بنسبة 1.5 في المئة وشهدت القيمة الرأسمالية للسوق الأول ارتفاعاً بنسبة 0.36 في المئة وبقيمة 72 مليون دينار مرتفعة من 20.65 مليار دينار إلى 20.137 مليار دينار في جلسة أمس.

You might also like