11 فيلمًا عالميًا في مهرجان “الجونة” السينمائي تقام أنشطة الدورة الثانية في سبتمبر المقبل

0

نجحت الدورة الثانية من مهرجان “الجونة” السينمائي في استقطاب مجموعة أفلام مميزة سبق أن نالت جوائز متنوعة في الموسم الأول من مهرجانات السينما الدولية الكبرى مثل “ساندانس”، “روتردام”، “برلين”، “كان”، و”كارلوفي فاري”، وتحمل توقيع صناع أفلام بارزين ولهم أعمال متميزة، حيث تضم قائمة الأفلام إنتاجات من دول مختلفة منها اليابان، إيطاليا، بولندا، أستراليا، والدنمارك، وغيرها من الدول.
وقال انتشال التميمي، مدير المهرجان: “ستشهد الدورة الثانية عروض مجموعة من الأفلام المميزة، التي لاقت النجاح الكبير في أهم المهرجانات السينمائية الدولية”.
كما أكد المدير الفني للمهرجان أمير رمسيس أن اختيار أفلام الدورة الثانية للمهرجان يتماشى مع هدفه المتمثل في عرض أفضل الأفلام وأحدثها وذلك حرصا على تحقيق برنامج جدير باهتمام كل من صناع السينما من ضيوف المهرجان بتنوع جنسياتهم وكذلك الجمهور المصري المهتم بالسينما.
سيعرض خلال الدورة الثانية مجموعة من الأفلام التي حصدت عدد من الجوائز في مهرجان “كان السينمائي” وهي على التوالي: الفيلم الياباني “سارقو المتاجر” الفائز بسعفة كان الذهبية في الدروة الـ71. الفيلم من إخراج وتأليف هيروكازو كوريدا، وبطولة ليلي فرانكي، وكيرين كيكي، وسوزوكي اكيماستو.
كما سيتم عرض رائعة بولندا “حرب باردة” الفائز بجائزة “أفضل إخراج” من مهرجان “كان السينمائي”، وهو إنتاج بولندي بريطاني فرنسي مشترك، ومن إخراج باول باولكوسكي.
ومن إيطاليا يتم عرض فيلم “دوجمان” والذي فاز بطله مارشيلو فونتي بجائزة “أفضل ممثل” في مهرجان “كان”، وهو من إخراج ماتيو جارونى.
ومن “كان” أيضًا سيعرض الفيلم الإيطالي “سعداء مثل لازارو” الحاصل على جائزة “أفضل سيناريو” بالمناصفة مع الفيلم الإيراني “ثلاثة وجوه”، وتدور أحداثه حول شاب ساذج طيب القلب يدعى “لازارو”، يتعرض للاستغلال من قبل المحيطين به الذين بدورهم يتعرضون للاستغلال والعبودية من سيدة تمتلك مزرعة.
كما يعرض رائعة المخرج الإيطالي ستيفانو سافنوا “درب صاموني”، الحاصل على جائزة العين الذهبية لأفضل فيلم وثائقي في “كان”، وذلك نظرًا لتميزه في رصد مجزرة راح ضحيتها 29 شخصًا من عائلة فلسطينية في قطاع غزة، إثر قيام جيش الاحتلال الإسرائيلي بالعملية التي تعرف بـ “الرصاص المصبوب”عام 2009. ويميز الفيلم أن مخرجه أعاد رسم بعض مشاهده من الذاكرة بطريقة الرسوم المتحركة.
أيضًا سيتم عرض الفيلم الأسترالي الروائي القصير “كل هذه المخلوقات”، الفائز بجائزة أفضل فيلم قصير في مهرجان “كان”.
وبعد نجاح وإشادات كبيرة في مهرجان “برلين السينمائي”، تعرض الدورة المقبلة من مهرجان “الجونة” الفيلم الكوميدي البولندي “وجه” الفائز بـالدب الفضي جائزة لجنة التحكيم الخاصة، ومن إخراج مالجورزاتا سزوموسكا التي شاركت في تأليفه أيضا.
وأيضا سيتم عرض فيلم “الوريثتان” وهو إنتاج مشترك بين باراجواي، وألمانيا، وأوروجواي، والبرازيل، والنرويج، وفرنسا، ومن إخراج مارشيلو مارتنيزي. فازت بطلته آنا براون بجائزة أفضل ممثلة في مهرجان “برلين”.
وسيعرض المهرجان “ذباب الشتاء” أحد أبرز الأفلام التي نالت الإعجاب والإشادات في مهرجان “كارلوفي فاري” ونال مخرجه أولمو أومريزو جائزة أفضل مخرج في المهرجان ذاته، ومن إنتاج جمهورية التشيك، وسلوفينيا، وبولندا، وسلوفاكيا، وفرنسا. والفيلم الدنماركي “المذنب” إخراج جوستاف موللر. كما سيعرض الجونة فيلم “عن الآباء والأبناء” وهو إنتاج ألماني- سوري مشترك، من إخراج السوري طلال ديركي.
تقام الدورة الثانية لمهرجان “الجونة السينمائي” في مدينة الجونة الواقعة على ساحل البحر الأحمر في مصر في الفترة بين 20 و28 سبتمبر المقبل.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.

اثنان × 4 =